مصادر: لا إلزام للشركات ببدء «الاقتراض بغرض البيع» أول أغسطس

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قالت مصادر مطلعة إن إعلان إدارة البورصة عن قائمة الأوراق المالية لآلية الاقتراض بغرض البيع يأتى في سياق المراجعة الدورية الاعتيادية لقوائم الأنشطة المتخصصة، وليس إلزامًا على الشركات ببدء العمل بالآلية الأول من أغسطس.

وأضافت المصادر أن إدارة البورصة تُجرى مراجعتين دوريتين سنويًا لقوائم الأنشطة المتخصصة، الأولى تتم في يناير، ويتم إعلانها للسوق والعمل بها أول فبراير من كل عام، والثانية تجرى خلال يوليو، وتعلن ويتم العمل بها أغسطس من كل عام.

وأوضحت أن قرار رئيس البورصة في هذا الشأن، نهاية الأسبوع الماضى، كان مجرد مراجعة لقوائم الأوراق المالية المؤهلة، وفق 7 معايير، كانت قد أعلنتها إدارة البورصة منتصف مايو الماضى، وتتضمن هذه المعايير رأس المال السوقى للأسهم حرة التداول، وعدد أيام التداول، والمتوسط اليومى لشركات السمسرة، والمتوسط اليومى للمتعاملين، وعدد أسهم الشركة المصدرة، ومتوسط قيم تداول السهم اليومى.

وحدد القرار العمل بالقائمة الجديدة، اعتبارًا من الخميس الماضى، مع منح مهلة شهرين في حالة استبعاد الورقة المالية من القائمة، على أن تتم مراجعة القائمة دوريًا مع المراجعة لقوائم الأوراق المالية المسموح بمزاولة الأنشطة المتخصصة عليها.

وأكدت المصادر أن التفعيل الحقيقى للآلية الجديدة في يد الشركات أن تستوفى المتطلبات التقنية والفنية وباقى الاشتراطات والحصول على رخصة مزاولة النشاط من قِبَل الهيئة العامة للرقابة المالية.

وتُعتبر القائمة التي أعلنتها البورصة، الأسبوع الماضى، هي القائمة الثانية للأوراق المالية المؤهلة لاقتراض الأوراق المالية بغرض بيعها، والأولى كانت منتصف مايو الماضى، وضمت 30 ورقة مالية، أما الثانية فتضمنت 26 ورقة مالية. وستُجرى إدارة البورصة المراجعة القادمة في يناير المقبل 2020، على أن يتم بدء العمل بها أول فبراير.

أخبار ذات صلة

0 تعليق