المنافسة تشتعل بين منصات التجارة الإلكترونية مع انطلاق موسم البلاك فرايداي.. عروض وخصومات تصل إلى 80%.. والسباق يعتمد على الهواتف الذكية والأجهزة المنزلية والملابس والأحذية

أهل مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المصدر
أهل مصر

- جوميا وسوق كوم ونون في مقدمة الشركات المتنافسة خلال الموسم

حينما عانت الولايات المتحدة الأمريكية من أزمة مالية، الأمر الذي أدى إلى تعرضها لمرحلة كساد وركود اقتصادي فاتجهت المتاجر نحو توفير العروضات والخصومات لدفع الزبائن لشراء البضائع المكدسة، والتي قد تصل أحيانًا إلى 90% من الثمن الحقيقي للسلع، كما يشهد الحدث إطلاق عددًا من العروض كل ساعة على منتج محدد كالهواتف وغيرها، والتي تنخفض قيمتها بشكل كبير في تلك اللحظة.

ويشهد موسم التخفيضات في البلاك فرايدي أو الجمعة البيضاء إقبالًا منقطع النظير من العملاء، ويعد حلًا مبتكرًا للحصول على المنتجات والعروض الحصرية بتخفيضات مغرية، والتغلب على الازدحام الشديد على المحلات التجارية والمولات.

حيث تستعد جوميا للاعلان عن انطلاق موسم الأوكازيون والتخفيضات "البلاك فرايدي" يوم الثلاثاء المقبل، إيمانًا منها بدورها تجاه الأسواق التي تعمل بها لطرح منتجات وسلع محلية بديلة عن العلامات التجارية العالمية بعد ارتفاع الأسعار.

حيث تحرص جوميا خلال هذه الفترة على طرح عروض وتخفيضات كبيرة تتجاوز 80% على باقة من المنتجات الاساسية التي تحتاجها المنازل المصرية تشمل أفضل الأجهزة الإلكترونية مبيعًاوالهواتف واللاب توب، والكثير من إكسسوارات الحواسب والملابس بجميع أنواعها، والأدوات المنزلية والساعات والعطور والمكياج والعدد اليدوية ولوازم السيارات وغيرها حيث تصل التخفيضات إلي 80% خصم على جميع الفئات.

ويمتد موسم البلاك فرايدي ليشمل خمس أيام جمعة بحيث يتم كل جمعة طرح عروض وتخفيضات لا مثيل لها على جميع الفئات والمنتجات، بهدف تلبية احتياجات العملاء المختلفة كما تمتد عروض أيام الجُمعة لتقديم عدد هائل من قسائم الشراء مجانية خلال فترة العرض، بالإضافة إلى عروض «Flash Sale»، والتي تصل إلى 12 ساعة كل يوم جمعه خلال موسم البلاك فرايدي.

وقال المهندس هشام صفوت، الرئيس التنفيذي لشركة جوميا في مصر، أن شركته تمكنت من تغيير خريطة الأوكازيون والتخفيضات في السوق المصرية ليس فقط على شبكة الإنترنت، بل أيضًا في كثير من المحلات التجارية والمولات التي سلكت طريق جوميا في التخفيضات، مشددًا على حرص الشركة على ابتكار أساليب وأدوات جديدة تدفع المستهلك المصري إلى التوجه المباشر لجوميا، والتي توفر له كل احتياجاته ومتطلباته.

أضاف هشام، أن موسم "البلاك فرايدى" أتاح فرص شراء ذهبية للعملاء في أي مكان بمصر، حيث حققت الشركة تغطية لجميع المحافظات والمناطق في مصر، كما أنها تقدم خدمة توصيل سريعة وفى منتهى الاحترافية، ما شجع محلات التجزئة العادية على دخول المنافسة بعد أن شهدت هذه الفترة من العام الماضي رواجًا منقطع النظير للكثير من المنتجات والسلع، مشيرًا إلى أن البلاك فرايدي لم يعد مرتبط بمنتج أو سلع معينة بل امتد ليشمل الكثير من المنتجات علاوة على العروض الأخرى خلال أيام الجُمع التي تطلقها جوميا للعملاء ومبيعات Flash Sale التي يقبل عليها الآلاف وينتظرونها بشغف، متوقعًا إقبالًا كبيرًا من جانب العملاء مع بدء موسم "البلاك فرايدي"، حيث استعدت جوميا لتلقي استفسارات العملاء والإجابة على كل استفساراتهم من خلال فريق عمل تم تدريبة على اعلى مستوى احترافي".

من جانب آخر بدأت شركة سوق دوت كوم المنصة المتخصصة في عمليات التجارة الالكترونية احدى شركات أمازون استعدادتها لاطلاق عروضها التخفيضية وخصوماتها بالسوق المصري والتي تمثل عروض الجمعة البيضاء ( وايت فرايداي)، حيث من المقرر أن تنظم شركة "سوق دوت كوم" اليوم الخميس جلسة حوارية مع المدير العام للشركة في مصر عمر الصاحي، وذلك لتناول تفاصيل العروض الخاصة بأحداث شهر نوفمبر والجمعة البيضاء، بالإضافة إلى الخدمات الجديدة التي ستتيحها "سوق دوت كوم" لتسهم في توفير ما يحتاجه عملائها من منتجات بأفضل جودة وأنسب سعر.

وتشهد عروض الشركة في مصر عدد كبير من منتجات للعديد من العلامات التجارية المحلية والعالمية مع تقديم مئات الشركات الصغيرة والمتوسطة والمصنعين المحليين من مختلف أنحاء المنطقة عروضًا وتخفيضات على موقع سوق دوت كوم الإلكتروني، كما يقدم الشركاء المصرفيون برامج تقسيط شهرية بدون فوائد على المشتريات عبر الموقع.

وأقدم سوق دوت كوم على استثمارات كبيرة في دعم البائعين وهيكلية التسليم، وذلك في سبيل إتاحة هوامش نمو أوسع للشركات الصغيرة والمتوسطة وكبار تجار التجزئة في الإمارات والسعودية ومصر كما عمل الموقع طيلة العام الجاري على تحسين شبكات التسليم مع إضافة مراكز جديدة.

وكشف مصطفى هنداوي، مدير عام شركة نون مصر موقع التسوق الإلكتروني عن إطلاق عروض الجمعة الصفراء خلال موسم الخصومات الشهير دوّليا باسم "الجمعة السوداء"، أو البلاك فرايداي، مشيرًا أن عروض الجمعة الصفراء على منصة "نون.كوم" ستبدأ يوم 24 نوفمبر الجاري، وتستمر لمدة أسبوع كامل أي حتى نهاية الشهر، وتتضمن الجمعة الصفراء على نون.كوم تخفيضات كبرى تصل لـ80% على مختلف المنتجات، بما في ذلك الإلكترونيات والأجهزة المنزلية، ومستحضرات التجميل والعناية الشخصية والأزياء ومستلزمات الأطفال والبقالة وغير ذلك.

وأوضح هنداوي، أن الميزة التنافسية الكبرى لمنصة نون.كوم في السوق المصرية تتمثل في قدرتها على توصيل الطلبات في زمن يتراوح بين 24 و48 ساعة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق