"متولي": "اتصالات" تستثمر 4٫5 مليار جنيه 2020 ونستهدف دعم الدولة في مشروعات التحول الرقمي

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال المهندس حازم متولى، الرئيس التنفيذى لشركة اتصالات مصر، إن الشركة تركز فى استراتيجيتها على عملية التحول الرقمى كأساس لدعم نموها فى السوق المصرية خلال الفترة المقبلة، سواء على مستوى خدماتها المقدمة والعمليات التشغيلية للشبكة، أو فى إطار دعم الدولة فى هذا التوجه، وأشار إلى أن الشركة تستهدف تدشين منصة متكاملة للخدمات الرقمية عبر تطبيقاتها النوعية وبمواصلة الاستثمار فى التقنيات المستقبلية والحلول المبتكرة، بما يسهم فى إثراء تجربة عملاء الشركة، وتعظيم القيمة المضافة للمساهمين، ولفت متولى إلى أن اتصالات مصر تستهدف استثمار نحو 4.5 مليار جنيه خلال عام 2020؛ لتطوير خدماتها المقدمة بتكنولوجيا الجيل الرابع للمحمول بسبب معدلات النمو الملحوظ فى استخدام البيانات، مستهدفة تجاوز إيراداتها المتحققة من خدمات نقل البيانات عائداتها من الخدمات الصوتية خلال العام المقبل، وأكد أن الشركة نجحت بشكل كبير فى امتصاص كافة تحديات قرارات الإصلاح الاقتصادى وحققت معدلات نمو كبيرة، رغم الظروف الاستثنائية التى مرت بالسوق المصرية بشكل عام على مستوى كافة المؤشرات والسياسات الاقتصادية، مشيراً إلى أن قطاع الاتصالات ما زال يواجه تحديات فى هذا التوقيت، من حيث الأسعار والتكلفة وفرض رسوم إضافية كرسم التنمية، فتكاليف تشغيل الخدمة للعملاء منذ تحرير سعر الصرف فى نوفمبر 2016 ارتفعت ارتفاعاً كبيراً وصلت نسبته إلى 3 أضعاف، بسبب زيادة التضخم وارتفاع الفائدة البنكية وأسعار الكهرباء والوقود، وأوضح متولى أن رأسمال الشركة يصل حالياً 20 مليار جنيه بعد الزياده التى أجرتها المجموعة الأم منذ فترة، مما يعكس ثقة المجموعة فى السوق المصرية، لافتاً إلى أن الشركة مستمرة فى توسيع حجم أعمالها فى مصر بدعم من تقديمها لكافة خدمات الاتصالات المتكاملة، وذكر أن توجه الدولة للشمول المالى والتحول الرقمى، سيعزز من خطط اتصالات مصر للاستثمار فى هذا المجال الحيوى والتوسع فى تقديم خدمات جديدة تتعلق بذلك التحول، خاصة أن البنك المركزى أصبح يسبق شركات المحمول فى دراسات وإطلاق خدمات جديدة. ونوه الرئيس التنفيذى لاتصالات مصر بأن «التحول الرقمى» أصبح فرصة استثمارية يمكن أن تحقق نتائج استثنائية وفنية للدولة وللشركات، حيث سيدعم «اللامركزية» فى الخدمات الحكومية، كما أنه سيوفر التكلفة الخاصة بتقديم هذه الخدمات للمواطنين بسهولة ويسر بما يدعم التنمية الشاملة واستدامة التواصل المباشر والفعال، التى تعد أحد أهم أهداف «رؤية مصر 2030»، باعتبارها خارطة طريق رئيسية تعظم الاستفادة من الإمكانيات المتاحة وترفع معدلات التنافسية، وأكد أن تنفيذ هذا التحول يتطلب توفير البنية التحتية اللازمة من الشبكات، وإتاحة التواصل عبر تقنيات ومسارات اتصال مبتكرة وحديثة، وأيضاً توفير المراكز الحكومية القادرة على تقديم هذه الخدمات، سواء على مستوى التشغيل التقنى أو العنصر البشرى المدرب القادر على التعامل مع هذه الخدمات، منوهاً بأن السوق المصرية مقبلة على التكنولوجيا بشكل ملحوظ؛ إلا أن المؤسسات والشركات العاملة فى القطاع التكنولوجى يقع عليها دور كبير لتشجيع العملاء على استخدامها.

وأوضح أن الشركة ستعرض خلال فعاليات مشاركتها فى معرض ومؤتمر القاهرة الدولى للاتصالات «CAIRO ICT» عدة حلول وتقنيات مبتكرة مرتبطة بالمشروعات القومية والمدن الذكية والصحة والتعليم والزراعة، مشيراً إلى أن خبرات «مجموعة اتصالات» فى الدول المختلفة تساهم فى دعم استراتيجيات ورؤى اتصالات مصر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق