تعليق إضراب عن العمل في جيرمانوينجز التابعة للوفتهانزا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قررت نقابة العمال التي تمثل طواقم الضيافة بطائرات شركة جيرمان وينجز للطيران المنخفض التكلفة والتابعة للوفتهانزا يوم الأربعاء عدم مواصلة إضرابهم في الوقت الحالي والذي بدأ قبل ثلاثة أيام وأدى إلى إلغاء عشرات الرحلات.

 

وقال متحدث باسم نقابة أوفو العمالية، التي دعت لإضرابات في جيرمانوينجز من الاثنين إلى الأربعاء، إنها ستناقش يوم الأحد كيفية

المضي في النزاع مع الشركة بعد أن قررت عدم تمديد الإضراب.

 

أدى إضراب طواقم الضيافة إلى إقلاع 20 فقط من أصل 220 رحلة كان من المقرر أن تسيرها جيرمانوينجز على مدار الأيام الثلاثة، لكن شركات فرعية تابعة للوفتهنزا مثل الخطوط الجوية النمساوية

أعطت مقاعد لمسافرين عالقين، وهو ما حد من التأثير على العملاء.

 

يتعلق الخلاف، الذي وصلت فيه المفاوضات المشتركة مع 22 ألفا من موظفي أطقم الضيافة إلى طريق مسدود، بالرواتب وظروف العمل بين مسائل أخرى.

 

وفي نوفمبر تشرين الثاني، نظمت أوفو إضرابا ليومين تسبب في إلغاء واحدة من بين كل خمس رحلات، مما أثر على حوالي 180 ألف مسافر وكلف شركة الطيران ما يصل إلى 20 مليون يورو (22.42 مليون دولار).

أخبار ذات صلة

0 تعليق