لم يحضر إلا السقا.. النجوم غابوا عن عزاء أبو الوفا واكتفوا بـ فيس بوك

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

"أسد بيحكم مملكة، روحه في بنته اللي مجابش غيرها، تقوم تتعتر في ضبع خسيس تهواه ويصير روحها فيه، وجابت منه ذرية هما نور عينها، الأسد خده في كنفه ورفع شأنه وعمله دراعه اليمين، وتشاء العناية الإلهية الأسد يعرف أن الضبع عنده وشاية راح تودي الأسد في ستين داهية ويورث هو الملك كله، والأسد لا يقدر يقتله ولا يقدر يسايره.. تفتكر يعمل إيه يا سيد إبراهيم؟"، بحكمة شديدة تخرج كلماته، لا تشي أن صاحبها مجرم عتيد، تكون أحجية إجابتها هي الخلاص، مشهد لا يتعدى دقائق قليلة في فيلم "إبراهيم الأبيض" للمخرج مروان حامد، عام 2009، إلا أنه كاف ليرتبط به المشاهدون بدرجة كبيرة وتتسع مساحة الثقة مع وجه جديد عليهم خطف أنظارهم من الوهلة الأولى.

كان فيلم "إبراهيم الأبيض" من أول الأعمال التي ظهر فيها الفنان الراحل محمد أبو الوفا على الجمهور، وقدم مع أحمد السقا، واحدا من أبرز المشاهد في الفيلم، لم يكن ذلك العمل الأول الذي جمعهما معا فكانت البداية مع فيلم "الجزيرة" عام 2007، عندما قدم شخصية "عم جمعة" ضمن أحداث الفيلم، بالإضافة إلى الجزء الثاني من الفيلم عام 2014، ومسلسل "ذهاب وعودة" عام 2015.

كان أحمد السقا هو الفنان الوحيد الذي حضر عزاء محمد أبو الوفا مساء أمس في قصر ثقافة الفيوم، برفقة الدكتور أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، بينما غاب مجموعة كبيرة من نجوم الصف الأول الذين تعاون معهم "أبو الوفا"، خلال مشواره الفني واكتفوا بنعيه عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، كان من بينهم محمد رمضان الذي عمل معه "أبو الوفا" في مسلسلي "ابن حلال" و"نسر الصعيد"، بالإضافة إلى فيلم "شد أجزاء".

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق