بعد حادث زوجها.. ملكة بريطانيا لن تقود سيارة مجددا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اعتزمت الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا التخلي عن قيادة سياراتها بنفسها في الطرق العامة، وذلك بعد شهرين من حادث السير الذي تعرض له الأمير فيليب، خلال قيادته للسيارة بنفسه بالقرب من قصر باكنجهام.

ووفقا لما نشرته الديلي ميل البريطانية فإن قيادة السيارات إحدى تلك المتع التي تحبها الملكة البالغة من العمر 92 عامًا، إلا أن الملكة عبرت عن قرارها قائلة "حان الوقت للسماح لشخص آخر بتولي عجلة القيادة".

ذكرت صحيفة صنداي تايمز أنها اتخذت القرار بناءً على نصيحة فريق الأمن التابع لها. كان زوجها الأمير فيليب تخلى عن فكرة قيادة السيارات بعد الحادث الذي نجا منه في يناير. وبعد يوم واحد من الحادث شوهدت الملكة وهي تقود دون حزام الأمان بالقرب من ساندرينجهام. بعد يومين شوهد الأمير فيليب أيضًا وهو يقود سيارته مرة أخرى بدون حزام أمان.

جدير بالذكر أن الملكة هي الشخص الوحيد في بريطانيا المسموح له بقيادة السيارة بدون رخصة قيادة، وعدم اجتيازه الاختبار وذلك لأن التراخيص تُمنح باسمها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق