بها سحلية تسير على المياه.. تعرف على أغرب حيوانات غابات الأمازون بعد احتراقها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
هددت الحرائق المستمرة في غابات الأمازون بأمريكا الجنوبية طوال العشرين يوما الماضية، الكائنات الحية في الغابات المطيرة الأكبر في العالم.

وتعد غابات الأمازون هي أكثر منطقة غنية بالكائنات الحية المتنوعة، والتي تعد أكثر غابة مطيرة بها تنوع بيولوجي في العالم مقارنة بنظيرتها في آسيا، أو افريقيا، لتصبح الامازون الموجودة على مساحة 2124000 ميلا مربعا، بها أكبر تجمع من النباتات والحيوانات والكائنات الحية باختلافها حول العالم.

وتضم غابات الأمازون او «رئة العالم» كما تُلقب عالميا أكثر من 2.5 مليون نوع من الحشرات، فضلا عن عشرات الآلاف من النباتات البرية والنادرة حيث يوجد بها أكثر من 40 ألف نوع من النباتات، أما باقي الحيوانات فيوجد بها أكثر من 3000 نوع من الأسماك ومنها سمكة البيرانا المفترسة فهي سمكة آكلة للفقاريات، وتعد واحدة من الحيوانات المرعبة بالأمازون.

كما يوجد في غابات الأمازون فصائل الطيور، والأنواع البرمائية، والزواحف، فالغابات الضخمة بيئة خصبة للكائنات الحية المختلفة، حيث تعد أكبر محمية طبيعية مفتوحة، ويوجد بها العديد من الكائنات الحية الغريبة والسامة أيضا.

ويوجد أيضا في غابات الأمازون أنواع كثيرة من النمور، ومنها الجاكوار الأسود الشرس الذي يعد واحدا من الحيوانات النادرة جدا، ولكن تعتبر بعض الفصائل الأخرى مفترسة ايضا، كالعنكبوت الطائر الآكل للطيور.

أما سحلية البازيليسق فتعد من الحيوانات العجيبة في غابات الأمازون، فهي تستطيع المشي بسرعة على المياه، وهي واحدة من السحالي المميزة بها، وكذلك الزواحف الضخمة والسامة كالثعابين المرعبة ومنها ثعبان الأناكوندا الذي تم تصوير فيلم أمريكي يحمل نفس الاسم، والذي يعد أكثر ثعبان مفترس بالعالم ومن الممكن أن يبتلع أي شيء أمامه.

أخبار ذات صلة

0 تعليق