العمر مجرد رقم.. مسنة عمرها 100 عام تعمل 20 ساعة ويمكنها قيادة سيارة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
استطاعت مسنة تقيم في ولاية "ألاباما" الأمريكية أن تثبت صحة المقولة الشهيرة "العمر مجرد رقم"، حيث احتفلت مؤخرًا بعيد ميلادها الـ100 في محل عملها وسط أصدقائها وزملائها، وقد بدا عليها النشاط والحيوية.

وأشار تقرير نشرته صحيفة "ميرور" البريطانية إلى أن هذه السيدة "روماي ديفيس" تعمل في أحد المحلات التجارية لمدة 20 ساعة أسبوعيًا، ومن الواضح أن فكرة التقاعد لا تناسبها إطلاقًا؛ وأضاف التقرير أن "ديفيس" عملت في السابق كعارضة أزياء، وكذلك خدمت خلال الحرب العالمية الثانية.

ونشرت الصحيفة البريطانية مجموعة من اللقطات التي ترصد احتفال المسنة بعيد ميلادها يوم الثلاثاء الماضي؛ وكما يتضح من خلال هذه اللقطات، فقد وصلت "ديفيس" إلى محل عملها في سيارة "رولز رويس"، وحظيت باستقبال رائع من قبل زملائها، الذين تجمعوا حولها، وقدموا لها الهدايا، والتي كان من بينها إمكانية حصولها على منتجات مجانية لمدة عام من المتجر الذي تعمل به.

وتوجهت المسنة في أعقاب ذلك بالشكر إلى زملائها وأصدقائها، مشيرة إلى أنها فوجئت بهذا الاستقبال المذهل والهدايا التي تلقتها.

ويبدو أن "ديفيس" لا تخطط للتقاعد، خاصة وأنها مازالت تعمل خمسة أيام في الأسبوع، ومن بين مهام عملها التحقق من تواريخ صلاحية المنتجات، والتأكد من حصول الزبائن على أحدث المنتجات، ذلك فضلًا عن أنها مازالت تقود سيارتها بنفسها إلى محل عملها.

يشار إلى أنها ولدت في التاسع والعشرين من أكتوبر عام 1919 بولاية "فرجينيا" الأمريكية، وعملت كمصممة أزياء وعارضة أزياء، وعملت في مجال العقارات، وكذلك حصلت على حزام أسود من الدرجة الثانية في التايكوندو في السابق.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن "بوبي جودوين"، مدير المتجر الذي تعمل به هذه السيدة، قوله إنها تؤدي مهامًا في العمل أكثر من شاب عشريني، مؤكدًا على أنها ملتزمة في عملها، وتحرص دائمًا على الذهاب في موعدها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق