ارتفاع عدد الايرانيين الراغبين في التحول الجنسي

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

ارتفع عدد الراغبين في طلب التحول الجنسي في العاصمة الايرانية طهران بنسبة 50%، وفقا لمهدي صابري، رئيس قسم الفحص النفسي في منظمة الطب الشرعي.

ولم يقدم مهدي صابري، الذي تحدث إلى وكالة ”فارس“ للأنباء، إحصائيات دقيقة حول الأسباب التي أدت إلى تزايد الطلب على التحول الجنسي، لكنه عزا ذلك إلى ”زيادة وعي الجمهور بوجود اضطرابات جنسية لديهم".

والمتحولون جنسيًا هم أشخاص لديهم هويات جنس مختلفة ويستخدمون الهرمونات أو الجراحة لتغيير مظهر الجسم للاقتراب من الهوية الجنسية الخاصة بهم.

وكانت تقارير تحدثت عن زيادة الضغط الحكومي على المثليين لتغيير جنسهم، كما تم حظر المثلية الجنسية في إيران كواحدة من العوامل التي ساهمت في زيادة جراحة إعادة تعيين الجنس في إيران.

وأشار صابري إلى أن أعمار أولئك الذين يريدون التحول الجنسي تتراوح ما بين 14 إلى 53 عامًا.

 وقال إنّ "الفتيات أكثر طلبًا لإجراء عمليات التحول الجنسي وقد راجعن الأطباء النفسيين بشأن ذلك".

وجاءت تصريحات المسؤول في الوقت الذي أعلنت فيه منظمة الصحة العالمية في العام 2008، أنّها لا تعتبر التحول الجنسي ”مرضًا عقليًا“.

أخبار ذات صلة

0 تعليق