«الإفتاء» تحذر من لعبة «مومو»: سارعوا بالخروج منها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

٠١ مارس ٢٠١٩ - ١١:٣٨ م

لعبة مومو

لعبة مومو

حذرت دار الإفتاء المصرية من المشاركة في اللعبة المسمّاة بـ"مومو MOMO". وقالت في بيانه لها، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، مساء الجمعة، إنه "على مَن استُدرِج للمشاركة فيها أن يُسارِعَ بالخروج منها، وتهيب دار الإفتاء المصرية بالجهات المعنية تجريم هذه اللعبة، ومَنْعَها بكل الوسائل الممكنة". وأضاف البيان: "كما أنه على الآباء متابعة أولادهم والحرص على معرفة الألعاب التي يلعبونها حتى نقيهم شر هذه الألعاب بحيث إنه يُقال إن الرسائل المصاحبة للصورة تُشجع الأطفال إما على القيام بأعمال مؤذية لأحبائهم، أو وضع أنفسهم بمواقف خطرة، أو حتى الانتحار"

بيان الإفتاء أضاف "حتى الآن، أصدرت العديد من المدارس في المملكة المتحدة تحذيرات، كانت قد وُجهت لأولياء الأمور، حول "تحدي مومو"، فضلاً عن المنشورات التي اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بـ "التحدي".وتنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، حول العالم، تحذيرات للأهل بشأن معاودة ظهور لعبة "مومو"، وهي

بيان الإفتاء أضاف "حتى الآن، أصدرت العديد من المدارس في المملكة المتحدة تحذيرات، كانت قد وُجهت لأولياء الأمور، حول "تحدي مومو"، فضلاً عن المنشورات التي اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بـ "التحدي".

وتنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، حول العالم، تحذيرات للأهل بشأن معاودة ظهور لعبة "مومو"، وهي عبارة عن شخصية مرعبة الشكل، تظهر على هيئة فتاة منسدلة الشعر وعينين بارزتين وابتسامة شيطانية، تستهدف الأطفال والمراهقين وتطلب منهم القيام بتحديات خطرة من شأنها إيذاء أنفسهم بها، وحتى دفعهم للانتحار في حال عدم تنفيذهم للأوامر.

وتظهر هذه اللعبة واتساب وفيس بوك وغيرهما من التطبيقات، إذ تظهر صورا ورسائل مرعبة، تتضمن تهديدات وتجرؤ على تشجيع إيذاء الذات وحتى الانتحار.

اقرأ أيضا: كيف تؤثر الألعاب الخطيرة في أبنائك؟.. وطرق حمايتهم منها

أخبار ذات صلة

0 تعليق