«الجمال» يدين الحادث الإرهابي بمسجدي نيوزيلندا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال اللواء سعد الجمال، عضو مجلس النواب، إنه فى تطور خطير لظاهرة التطرف والإرهاب ومعاداة الإسلام روعتنا الأنباء اليوم بالهجوم الإرهابي الجبان على مسجدين بدولة نيوزيلندا اسفر عن استشهاد حوالى خمسون مصليا وإصابة العشرات.

وأضاف "الجمال"، في بيان له، اليوم الجمعة "التطرف والإرهاب الذى تمدد وتفشى فى أرجاء العالم كله شرقه وغربه شماله وجنوبه وأصبح آفة لزعزعة الأمن والطائفية بين سائر شعوب الأرض لم يعد السكوت عنه ممكنا ولم تعد الإجراءات التقليدية كافية ورادعة لمرتكبيه كما وأن العداء للإسلام (الإسلاموفبيا) الذى صار ممنهجا فى العديد من المجتمعات الغربية والذى وصل إلى الإعتداء على حرمات الله وبيوته المقدسة قد صار أمر لايمكن التغافل عنه أو التعامل معه بصورة فرديةة".

وتابع "لابد للمجتمع الدولى دولا وشعوبا ومنظمات ومؤسسات بكل أنواعها من التصدى السريع والحاسم وأن يكون العقاب الرادع والسريع هو الجزاء الوحيد لمن يرتكب أو يشجع أو يحرض على ارتكاب تلك الجرائم التى يندى لها جبين البشرية".

وأكد أنه على منظمات حقوق الإنسان المشبوهة أن تتوارى خجلا من مواقفها الحسيسة وأن تنحاز لحقوق الإنسان المقهور الشهيد والمصاب فى سائر الأعمال الإرهابية والتطرف والكراهية، مضيفا "إنا إذ نندد وبكل قوة بهذا الحادث الإجرامي الشيطانى لنتقدم بخالص العزاء لأسر الضحايا وللشعب النيوزيلندى الصديق".

أخبار ذات صلة

0 تعليق