مصر تقتحم مجال الأقمار الصناعية المخصصة للاتصالات

الزمان نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تستعد جمهورية مصر العربية لإطلاق القمر الصناعى الأول لأغراض الاتصالات ( طيبة -1)، والذى سيساهم في توفير خدمات الاتصالات للقطاعين الحكومى والتجارى، وقد تم تصنيع القمر من خلال تحالف شركتى «تاليس إلينيا سبيس – إيرباص» الفرنسيتين والتى تعد من كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال تصنيع الأقمار، وجار الاستعداد للإطلاق بواسطة شركة «آريان سبيس» إحدى الشركات الرائدة في مجال إطلاق الاقمار الصناعية، وسيوفر (طيبة-1) التغطية لجمهورية مصر العربية وبعض دول شمال إفريقيا ودول حوض النيل. يأتي ذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، بتطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بما يتماشى مع تحقيق استراتيجية التنمية المستدامة لمصر «2030» للنهوض بالوطن في شتى المجالات.

ويساهم القمر الصناعى «طيبة -1» في دفع عجلة التنمية من خلال توفير بنية تحتية للاتصالات والانترنت عريض النطاق للمناطق النائية والمنعزلة، لدعم المشروعات التنموية بهذه المناطق، وكذلك سد الفجوة الرقمية بين المناطق الحضرية والريفية، كما يساهم في النهوض بقطاع البترول والطاقة والثروة المعدنية والتعليم والصحة وكافة القطاعات الحكومية الاخرى، ويدعم كافة أجهزة الدولة في مكافحة الجريمة والإرهاب الذي بات ظاهرة تهدد أمن وإستقرار الشعوب، كما يساهم في توفير خدمات الانترنت عريض النطاق للأغراض الحكومية والتجارية.

وانطلاقاً من جهود مصر للتعاون مع دول القارة الإفريقية خاصة في ضوء رئاسة مصر للإتحاد الإفريقى لعام 2019 واستضافة مصر لوكالة الفضاء الأفريقية، سيعمل القمر الجديد على توفير خدمات الإنترنت والاتصالات لبعض دول حوض النيل.

وجدير بالذكر أن القمر الصناعى «طيبة -1» هو القمر الأول من سلسلة «طيبة سات»، التي تعتزم مصر إطلاقها في الفترة القادمة، والتى ستحدث نقلة نوعية في خدمات الإتصالات في مصر وأفريقيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق