حقيقة وفاة المطرب سمير الإسكندراني

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحرير:محمد عبد المنعم ٠١ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٢:٢٣ م

سمير الإسكندراني

سمير الإسكندراني

طمأن الأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكي للسينما جمهور الفنان سمير الإسكندراني على صحته ونفى شائعة وفاته عبر حسابه على "فيسبوك" وكتب: "الفنان سمير الإسكندراني بخير ومن خلال محادثتنا التليفونية يطمئن جمهوره ومحبيه وعشاقه، ويشكر كل من سأل عنه وقام بزيارته طالبا الصلاة والدعاء من أجله"، وجاء هذا بعد أن قام عدد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، بتداول عدد من الأخبار تفيد بوفاة الفنان. سمير الإسكندراني ولد فى حي الغورية بالقاهرة في 8 فبراير 1938، لوالد يعمل تاجر «موبيليات»، وله شقيق يدعى "سامي" يدرس بجامعة جراتز بالنمسا، وعاش فيها مع والده.

والتحق الإسكندراني بكلية الفنون الجميلة بالزمالك، ويجيد الإنجليزية والفرنسية والإيطالية، وكان الهدف من التحاقه بالكلية مساعدة والده في تطوير عمله، ولكنه اتجه للعمل بالإذاعة ثم الغناء. ودرس اللغة الإيطالية في القاهرة عام 1955- 1956، وحصل على المركز الأول في عامه الأول فنال منحة مجانية إلى إيطاليا لمدة

والتحق الإسكندراني بكلية الفنون الجميلة بالزمالك، ويجيد الإنجليزية والفرنسية والإيطالية، وكان الهدف من التحاقه بالكلية مساعدة والده في تطوير عمله، ولكنه اتجه للعمل بالإذاعة ثم الغناء.

ودرس اللغة الإيطالية في القاهرة عام 1955- 1956، وحصل على المركز الأول في عامه الأول فنال منحة مجانية إلى إيطاليا لمدة شهر فى جامعة «بيروجيا»، وفى العام التالي حصل على نفس الترتيب فسافر مرة أخرى إلى نفس الجامعة لمدة شهرين عام 1958.

وفي حوار للإسكندراني، ببرنامج "يوم جديد"، أكد أنَّ عمله مع المخابرات مرحلة أساسية وفارقة في حياته، وأنَّ أحد الإسرائيليين حاول تجنيده أثناء دراسته في إيطاليا، قائلاً: «ساهمت في إسقاط 6 شبكات تجسس إسرائيلية في مصر».

أخبار ذات صلة

0 تعليق