«الأطباء» تطالب بتأجيل تطبيق نظام التكليف الجديد: لا تتوافر أي معلومات حوله

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد أعضاء مجلس نقابة الأطباء رفضهم لتطبيق نظام التكليف الجديد، على الدفعة الحالية، بسبب عدم وضوح النظام حتى بالنسبة لوزارة الصحة، والتي قامت بتعديل شروط واحتياجات بعد تعليق النقابة عليها، مطالبين بتأجيل تطبيقه للدفعة التالية لحين دراسته ومناقشته بشكل وافي.

وقال الدكتور أحمد السيد، عضو مجلس النقابة، إن «النقابة خاطبت الوزارة للاستفسار عن تفاصيل النظام الذي سيتم تكليف دفعة 2019 التكميلية عليه، ولم تتلقي أي رد من الوزارة، وبعدها تم فتح موقع التسجيل للدفعة، دون الرد على مخاطبة النقابة، ودون وجود أوراق رسمية نعرف من خلالها تفاصيل النظام».

وأضاف «السيد»: «وفوجئنا بعد ذلك أن هناك تفاصيل غير واضحة بالنسبة للوزارة في النظام، فعند استفسارنا عن وضع الأطباء المجندين في الحصول على الزمالة، فوجئنا بأنهم غير مذكورين بالنظام، وأخبرونا أنه سيتم إلحاقهم بعد انتهاء مدة التجنيد، ولكننا فوجئنا بتعديل الشروط الخاصة بهم ليقدموا أوراق من الجيش، وهكذا في عدة استفسارات وتفاصيل مشابهة».

وتابع مقرر لجنة الشباب بالنقابة: «ما حدث دليل على أن هذا النظام لا يمكن تطبيقه على الدفعة الحالية، دون مناقشته بشكل موسع من المعنيين به، لذلك نطالب بأن بتكليف الدفعة الحالية على نظام التكليف القديم ويتم مناقشة النظام جيدا، والخروج به بأفضل الصور الممكنة».

من جهته، أكد الدكتور إيهاب الطاهر، الأمين العام للنقابة، أن «النظام الجديد الذي يفترض أن يطبق على الدفعة الجديدة من الأطباء، وهو مجهول للنقابة وأعضائها، كما لا تتوافر أي معلومات حوله، فلا نعرف مدى صلاحيته، ومزاياه وعيوبه، ولا يمكن التعليق عليه، وغير مقبول أن يتم تطبيق نظام دون مناقشته مع المعنيين، خصوصا وأنه يؤثر على الأطباء، والمنظومة الصحية، وبالتالي على المرضى، لذلك نطالب بالإعلان عن هذا النظام قبل تطبيقه بمدة كافية لدراسته ومناقشته مع الأطباء والجهة الرسمية التي تمثلهم وهي النقابة».

واستكمل «الطاهر»: «هناك العديد من التساؤلات التي لا إجابة عنها حول هذا النظام فمثلا المعلوم من النظام أن الطبيب سيقضي 3 شهور فقط بدلا من عام بالوحدة الصحية، وهي تعاني عجز، وما وضع الطبيب الذي يقضي فترة التجنيد، وكذلك الطبيب الذي يرغب في تخصص معين غير متوفر عند تخرجه، والعديد من الأسئلة، التي لابد من إعلان تفاصيل النظام حتى يمكننا معرفة مدى كفاءته».

فيما قالت الدكتورة منى مينا، عضو المجلس السابق، إن «الأطباء فوجئوا بوجود نظام جديد اثناء مناقشة بعض المشكلات بنيابات مارس 2018، مع الوزارة، حيث تم إخبار عضو بالمجلس بتطبيق نظام جديد للتكليف، لنفاجئ بعدها بفيديو لشاب يعمل بديوان الوزارة، ويتحدث فيه عن تطبيق النظام الذي يسمح بتسجيل كل الأطباء المكلفين بالزمالة، وفي يوم 26 أكتوبر الماضي، خاطبت النقابة، الوزارة لمعرفة تفاصيل النظام، دون رد حتى الآن».

وأكدت «مينا» أن «كل الأطباء مع التطوير وتوسيع فرص الدراسات العليا للأطباء، ولكن لابد من الرد على الاستفسارات العديدة لدي شباب الأطباء، المحاصرين بين ضرورة التحاقهم بالتكليف قبل مرور عام من انتهاء الامتياز، وبين الدخول في نظام مجهول بالنسبة لهم، وأطباء دفعة 2019 التكميلية، يرفضون التسجيل على النظام الجديد».

وتساءلت: «لماذا هذا التكتم على مشروع قانون كل المعلوم عنه أنه في مصلحة الأطباء، ولماذا لا يعلن تفاصيله إذا كان بهذه المزايا التي تتحدث عنها الوزارة».

علاءالدين صالح

أخبار ذات صلة

0 تعليق