محافظ أسيوط يناشد المواطنين تقديم طلبات التصالح في مخالفات البناء قبل 8 يناير

الأسبوع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لولا عطا

عقد المهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام محافظة أسيوط اجتماعاً بديوان عام المحافظة مع رؤساء اللجان الهندسية ورؤساء المراكز والاحياء ومديري الادارات الهندسية لمختلف المناطق الجغرافية لأحياء ومراكز المحافظة لمتابعة وتذليل كافة العقبات وحل المشكلات الخاصة بالإجراءات والمعاينات الميدانية للمخالفات المطلوب التصالح فيها والبت في طلبات التصالح وتقنين الأوضاع في بعض مخالفات البناء التي يجوز التصالح فيها وفقًا للقانون تنفيذا لتكليفات اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط لتفعيل قانون التصالح في بعض مخالفات البناء والصادر تحت رقم 17 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية والذى توليه الدولة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية اهتماماً كبيراً .

جاء ذلك بحضور الدكتور يحيى عبد العظيم مخيمر رئيس لجنة حى شرق وغرب ومركزي الفتح وابنوب والدكتور عمر فرغلى رئيس لجنة ديروط ومنفلوط  والقوصية ومركز أسيوط والدكتور شحاتة الضبع رئيس لجنة مراكز صدفا والغنايم وابنوب وساحل سليم والبدارى والمهندس عبد الحكيم عليان رئيس مجلس ادارة نقابة المهندسين الفرعية بأسيوط والمهندس عبد الحكيم عبد الله وكيل وزارة الاسكان بالمحافظة ورؤساء المراكز والاحياء ومديرى الادارات الهندسية واعضاء اللجان ونائباً عن الدكتور كمال عساف رئيس لجنة التظلمات بمنظومة التصالح بالمحافظة .

كان اللواء جمال نورالدين محافظ أسيوط قد أطلق مبادرة "اتصالح وقنن وضعك" لتقديم كافة التسهيلات وتذليل العقبات أمام المواطنين لتقنين أوضاعهم وإجراء التصالح في بعض مخالفات البناء طبقاً للقانون رقم 17 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية داعياً كافة المواطنين المخالفين بسرعة تقديم الطلبات قبل انتهاء المدة المحددة لذلك في 8 يناير 2020 أياً كانت المخالفة، حيث سيتم استلام كافة الطلبات في الإدارات الهندسية بالمراكز والأحياء على مستوى المحافظة مشيرا الى عقد اجتماعات مستمرة برؤساء اللجان الهندسية ورؤساء المراكز والاحياء لفحص طلبات المواطنين وتذليل العقبات والرد على تساؤلات المواطنين وتكثيف حملات التوعية والحوارات المجتمعية مع المواطنين بشأن القانون .

واستعرض سكرتير عام المحافظة خلال الاجتماع بعض التوجيهات والقرارات الخاصة بقانون التصالح رقم 17 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية والرد على استفسارات رؤساء المراكز والأحياء ومسئولي الإدارات الهندسية بخصوص طلبات المواطنين، مشددًا على تكثيف حملات التوعية واللقاءات بالمواطنين للإجابة على استفساراتهم وايجاد الحلول لبعض المشكلات المطروحة وشرح أهمية قانون التصالح والذي سيساهم في وقف النزاعات القضائية والحفاظ على الأرض الزراعية وتوفير مورد مالي للحفاظ على البنية الأساسية والتأكيد على  استمرار حملات إزالة المخالفات غير المقننة فضلا عن اعطاء المتقدمين شهادة معتمدة تفيد ذلك لتقديمها إلى المحكمة أو الجهات المختصة لوقف نظر الدعوى المتعلقة بالمخالفة ووقف تنفيذ الأحكام والقرارات الصادرة ضده إلى حين البت فيه.

كما ناقش رؤساء اللجان ومسئولي نقابة المهندسين بعض المشاكل المطروحة والاجابة على الاستفسارات الخاصة بطلبات التصالح مؤكدين على استمرار المعاينات الميدانية والبت في الطلبات لكل من تقدم بطلب التصالح واستكمل الأوراق وسدد الرسوم المقررة .

0 تعليق