الأجهزة تالفة ودورات المياه غير آدمية.. غضب بين طلاب البحر الأحمر بالقاهرة لتردى حالة السكن

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حينما فكر اللواء الراحل سعد ابوريدة محافظ البحر الأحمر الأسبق فى شراء عماره سكنية لتكون سكن لطلاب محافظة البحر الأحمر المغتربين بالقاهرة كان هدفه التخفيف على الطلاب وأهاليهم خاصة مع ارتفاع سعر الإقامة فى القاهرة خاصة أولئك ممن فاتتهم فرصة الإقامة فى المدن الجامعية ولكن مع مرور الزمن تدهور حال هذا السكن وأصبح غير آدمى. 

يقول الطلاب الذين رفضوا ذكر أسمائهم خوفًا من طردهم خارج السكن إن هناك إهمالا شديدا وأصبح سكن طلاب البحر الأحمر فى حالة يرثى لها دون تحرك من المشرفين على هذا السكن .

وأضاف الطلاب أن معاناتهم بسبب الحياة غير الآدمية التى يعيشونها فعمارة ديوان عام محافظة البحر الأحمر بمدينة نصر، تشهد تدهورًا رغم دفعهم مصروفات لهذا السكن الذي يظن البعض انه سكن بالمجان لطلاب المحافظة.

وأعرب طلاب البحر الأحمر، عن مدى غضبهم بسبب سوء حالة السكن من تدهور، مؤكدين جميع الأجهزة من "ثلاجات، وبوتاجازات، وأجهزة السخانات" لا تعمل، بجانب تلف شامل للمطابخ والحمامات بالسكن.

وأضاف طلاب البحر الأحمر، إنهم 120 طالبا يقيمون بخلاف طلاب مدينتي حلايب وشلاتين، وأنهم يسددون 1470 جنيها سنويا للطالب بمثابة 123 جنيها شهريا لكل طالب، مع رغم تردي حالة السكن.

وأكد الطلاب: تقدمنا بأكثر من شكوى للمشرفين القائمين على السكن دون جدوى ولا تحرك من المسؤولين مطالبين تحرك قيادات المحافظة بسرعة تحسين أوضاع السكن ليصبح لائق بطلاب محافظة البحر الأحمر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق