«بسبب أزمة نفسية».. انتحار طالب من أعلى برج القاهرة

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحرير:محمد فتحي ٣٠ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٠:٢٩ م

انتحار_أرشيفية

انتحار_أرشيفية

أقدم شاب في منتصف العقد الثاني من العمر، مساء اليوم السبت، على الانتحار من أعلى برج القاهرة، بسبب مروره بأزمة نفسية. البداية كانت بتلقي رئيس مباحث قصر النيل، بلاغًا من العاملين ببرج القاهرة، يفيد بقدوم شاب على الانتحار، بإلقاء نفسه من أعلى البرج. على الفور انتقل رجال المباحث الجنائية لمكان الحادث، إذ تبين من التحريات الأولية، التي أجراها رجال المباحث، أن الشاب يعاني من أزمة نفسية، وتم نقل الجثة لمشرحة المستشفى العام، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق في الواقعة، التي أمرت بتشريح الجثة لمعرفة أسباب الوفاة.

وكان الدكتور محمود شلبي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قد رد في وقت سابق، على سؤال ورد للصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، جاء فيه: "هل المنتحر يخلد في النار؟".وأشار إلى أن الانتحار حرام شرعًا لا خلاف في ذلك، والعذاب والتخليد فيه بأمر الله سبحانه وتعالى.

وكان الدكتور محمود شلبي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قد رد في وقت سابق، على سؤال ورد للصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، جاء فيه: "هل المنتحر يخلد في النار؟".

وأشار إلى أن الانتحار حرام شرعًا لا خلاف في ذلك، والعذاب والتخليد فيه بأمر الله سبحانه وتعالى.

ورد شلبي على سؤال جاء فيه: «هل يمكن إعطاء الزكاة لشخص فقير في صورة بناء منزل قديم مبني بالطوب الطين».

وعقب شلبي، قائلًا: «إن الأصل في الزكاة أن تكون اموال، ويمكن تقديمها في صورة خدمات كان يتم بناء منزل آيل للسقوط وهذا جائز ولا شيء فيه».(التفاصيل كاملة)

أخبار ذات صلة

0 تعليق