عارية وبها آثار ضرب.. "أمن كفر الشيخ" يكشف هوية طفل عُثر على جثته في ترعة

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

10:46 م السبت 30 نوفمبر 2019

كفر الشيخ - إسلام عمار:

كشفت الأجهزة الأمنية في كفر الشيخ، اليوم السبت، هوية طفل، عثر الأهالي على جثته بدون ملابس، ملقاة في مياه ترعة مجاورة للأراضي الزراعية، خلف عمارات سخا بالقرب من قرية الحمراوي التابعة لمركز كفر الشيخ.

وتبين من خلال عمل فريق البحث الجنائي تحت إشراف اللواء هيثم عطا، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، أن الجثة للطفل، خميس محمود جابر، يبلغ من العمر 14 عامًا، ويقيم بقرية شمشيرة دائرة مركز شرطة فوه، وأن والده، عامل عادي، وانفصل عن والدته، ربة منزل منذ فترة، ومُبلغ بغيابه منذ 10 أيام.

وكان اللواء محمود حسن مدير أمن كفر الشيخ، تلقي إخطارًا من العميد عبد الحليم فايد، مأمور مركز شرطة كفر الشيخ، بتلقيه إشارة من شرطة النجدة، عن بلاغ أحد المواطنين، بعثوره على جثة طفل يتراوح عمره ما بين 12 و15 عامًا، مجهول الهوية وبدون ملابس، وبها أثار ضرب بالوجه، وملقاة في مياه ترعة مجاورة للأراضي الزراعية الواقعة.

انتقل العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، رفقة الرائد هيثم الهياتمي رئيس مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، إلى موقع العثور على جثة الطفل محل البلاغ.

وشكل اللواء هيثم عطا، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، فريق بحث جنائي ترأسه العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية، ضم الرائد هيثم الهياتمي، رئيس مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، ومعاونيه لكشف غموض الواقعة والوصول إلى مرتكبيها.

جرى نقل جثة الطفل إلى مشرحة مستشفى كفر الشيخ العام، تحت تصرف النيابة العامة، وجرى تحرير المحضر اللازم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق