"حاضنات علمية ورالي سيارات".. ماذا حققت التعليم العالي في 2019؟

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

10:38 م الثلاثاء 31 ديسمبر 2019

كتبت- داليا شبل:

استعرضت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، جهود الوزارة خلال عام 2019 لربط البحث العلمي بالصناعة، وتوظيفه لخدمة خطة الدولة للتنمية المستدامة "رؤية مصر 2030"، ومواكبة الثورة الصناعية الرابعة، ودعم الباحثين والمبتكرين.

وقالت التعليم العالي، في تقرير حصاد العام، إنها حرصت على دعم الابتكار وربط البحث العلمي بالصناعة وتعميق التصنيع المحلى، حيث قمنا بدعم وإنشاء 18 حاضنة في مجالات (النسيج، والذكاء الصناعي، وإنترنت الأشياء والتعليم والإلكترونيات، والواقع الافتراضي والواقع المعزز)، وتم دعم ما يزيد عن 90 شركة تكنولوجية، وتخريج عدد 63 شركة عاملة في الأسواق المحلية والعالمية، وذلك بإجمالي 48 مليون جنيه بالشراكة مع جامعات ومراكز بحثية، ومنظمات مجتمع مدني وجهات أجنبية.

وفى سياق متصل نظمت أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا في نوفمبر 2019 نهائي الموسم الثاني لمسابقة "رالي السيارات المحلية الصنع"، وانتهى الرالي بفوز فريق المعهد التكنولوجي العالي بالعاشر من رمضان بالجائزة الكبرى وقيمتها 500,000 جنيه مصري بعد منافسة قوية ضمت 15 فريق مصري، وجاء في المركز الثاني فريق الجامعة الروسية، وحصل فريق جامعة الزقازيق على المركز الثالث.

وأضافت، كما حدث أيضا تطور ملحوظ، فقد تقدم العام الماضي للمسابقة 25 فريقا من جامعات مختلفة وتم اختيار 9 فرق، أما هذا العام فقد تقدم 31 فريق وتم اختيار 15 فريق مما يعني تنافس 15 سيارة تم تصنيعها بالكامل بأيد مصرية، ويعد رالي القاهرة للسيارات محلية الصنع هو أحد برامج مشروع ضخم تتبناه وزارة التعليم العالي ممثلة في أكاديمية البحث العلمي في مجال صناعة السيارات الكهربية، وتشمل المبادرة أيضًا تكوين تحالف وطني للتصنيع المحلى للصناعات المغذية في صناعة السيارات؛ بهدف زيادة نسبة المكون المحلى، وكذلك إنشاء مركز للبحوث والتطوير في مجال صناعة السيارات، وإجمالي التمويل المبدئي المخصص لهذا البرنامج 37 مليون جنيه مصري.

وتابعت، كما تم عقد المنتدى الثالث للتسويق التكنولوجي، وخلاله تم استعراض المخرجات البحثية الناتجة عن المبادرات والمشروعات التي قامت أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بتمويلها والإشراف علي تنفيذها لمواجهة بعض التحديات التي تواجهها الصناعة.

كذلك تم طرح برنامج الابتكار بتمويل يصل إلى 3 مليون جنيه للمشروع الواحد، وهدف البرنامج إلى دعم الباحثين بالتمويل اللازم للمشاريع التطبيقية، والتي تتميز بالابتكار والحداثة في كافة المجالات.

كما تم طرح برنامج دعم الأبحاث والتنمية التكنولوجية بتمويل يصل إلى 200 ألف جنيه للمشروع، ويقوم البرنامج بدعم المشروعات الصغيرة سواء كانت بحوث أساسية لاستكمال رسائل الماجستر أو الدكتوراه أو التي تتميز بوجود تطوير لمكون تكنولوجي أو تصنيع نموذج أولى أو التحقق من فكرة مبتكرة.

وتم طرح عدة دورات من برنامج أستاذ لكل مصنع (6 دورات)؛ بهدف ربط البحث العلمى بالصناعة من خلال تقديم الدعم اللازم لإتاحة الفرصة لباحث من الجامعات أو المراكز البحثية لدراسة مشكلة موجودة بإحدى المؤسسات الصناعية وطرح الحلول، وتم تطوير البرنامج ليشمل تعاون هيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار (صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية سابقاً) مع وزارة الإنتاج الحربي من خلال تضمين التحديات التي تواجه مصانع الإنتاج الحربي وطرحها على المجتمع البحثي لتشخيصها وإيجاد حلول عملية ومبتكرة لها.

كذلك تم طرح عدة دورات من برنامج إعادة التوطين؛ بهدف مواجهة هجرة العقول من خلال دعم العلماء المصريين الحاصلين على درجة الدكتوراه من الخارج.

هذا بالإضافة إلى طرح المنحة الموجهة في مجال الحد من التلوث حيث قامت هيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار بالتعاون مع وزارة البيئة لتحديد الأولويات القومية في مجال الحفاظ على البيئة، والحد من معدلات التلوث والتي تحتاج لحلول من جانب البحث العلمي.

وتم طرح برنامج التحديات الوطنية؛ بهدف توفير التمويل المطلوب للمشاريع البحثية التى يقوم الباحثين بتقديمها لحل ومواجهة تحديات قومية.

كما تم استكمال شبكة مكاتب نقل التكنولوجيا TICOs في الجامعات ومراكز البحوث والتجمعات الصناعية، ليصل عدد المكاتب إلى 43 مكتبًا، بإجمالي تمويل 40 مليون جنيه، ومن خلال هذه المكاتب تم نشر 2000 بحث، والحصول على 3 براءات اختراع، ودعم 32 فكرة تكنولوجية، وتصميم 136 نموذجًا أوليا، وتسويق 120 منتجًا تكنولوجيا.

كذلك تم تنفيذ أكثر من 95% من مشروع بحثي وتطبيقي في مجال مركزات الطاقة الشمسية وتحلية المياه، بمنحة قيمتها 7.5 مليون يورو، وتم تصنيع محطة تحلية مياه متحركة تعمل بالطاقة الشمسية بمدينتي برج العرب وشلاتين.

وتم طرح برنامج دعم البحوث الأساسية والتطبيقية فى مجالات عديدة مثل (جيولوجيا وموارد معدنية، فضاء واستشعار عن بعد، غذاء، بيولوجى، مياه، تحلية مياه، تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، نقل، هندسة، طاقة، إلكترونيات، بيوتكنولوجى، البيئة، طب، صيدلة، نانوتكنولوجى، الأسماك والمصايد، العلوم البينية).

ومن ناحية أخرى نظمت أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا فى أكتوبر 2019 معرض القاهرة الدولى السادس للابتكار، وقدمت الأكاديمية هذا العام 125 جائزة، وقد بلغت القيمة الإجمالية للجوائز ما يقرب من 2 مليون جنيه مصري، وشملت جوائز تقديرية في صورة 90ميدالية، وجوائز نقدية لأفضل الاختراعات والابتكارات، ومشروعات تخرج، ومشروعات في مجال نقل وتسويق التكنولوجيا، ولأفضل شركات تكنولوجية ناشئة، وجوائز للمبتكر الصغـــير (أقل من 16 عام)، بالإضافة إلى 7 منح احتضان ومشروعات أعمال بقيمة إجمالية 2 مليون جنيه مصري، كما قدمت الأكاديمية 6 منح للسفر والاشتراك بمعرض جنيف الدولي للابتكار، حصل عليها فرق (جامعة 6 أكتوبر – جامعة النيل – جامعة القاهرة -الكلية الفنية العسكرية – معهد تدريب المرور – وزارة الداخلية)، وتبلغ القيمة المالية للمنح حوالي 500 ألف جنيه مصري، كما فاز 16 طفل بجائزة الطفل المبتكر بإجمالي جوائز نقدية تصل إلى 100 ألف جنيه.​

أخبار ذات صلة

0 تعليق