كيف يظهر الأهلي أمام بتروجيت؟ توأمة استثنائية.. وتغيير رباعي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

10:20 م الجمعة 01 مارس 2019

كتب - محمد همام:

يستعد الأهلي يوم الإثنين المقبل لمواجهة بتروجيت في مباراة من المقرر أن تقام على ملعب بتروسبورت ضمن حسابات الأسبوع الـ26 من مسابقة الدوري.

الأهلي يبحث عن الفوز التاسع على التوالي عندما يواجه الفريق البترولي، حيث استطاع الأحمر أن يحقق 8 انتصارات متتالية بمسابقة الدوري كان آخرها الفوز على الجونة (2-1).

مباراة الإثنين ستكون بمثابة اختبار جديد للمدرب الأوروجوياني مارتن لاسارتي المدير الفني للأهلي في ظل غياب أكثر من لاعب لأسباب مختلفة، وهذا ما سنسلط عليه الضوء في التقرير التالي:

- إكرامي يغيب وغموض الشناوي

في مركز حراسة المرمى تلقى لاسارتي ضربة قوية من خلال غياب حارس الفريق شريف إكرامي للإصابة بمزق في عضلة السمانة، ليغيب على اثرها من 4 إلى 6 أسابيع.

إكرامي والذي شارك في مباراة الجونة الأخيرة قد لا يكون آخر أوراق الغير متاحة عند لاسارتي، حيث لا يزال موقف مشاركة محمد الشناوي من مباراة الإثنين غامضًا.

الشناوي كان قد غاب عن مباراة الجونة الأخيرة بسبب شعوره بآلام في العضلة الضامة تعرض لها خلال مباراة الداخلية.

وفي حالة غياب الشناوي رسميًا سيكون أمام لاسارتي ورقة ثالثة وهو الاعتماد على الحارس الثالث وهو علي لطفي والذي شارك في ثلاث مباريات هذا الموسم بواقع مباراتين في الدوري ومباراة في الكأس.

- بديل سعد

سيغيب سعد سمير مدافع الأهلي عن مباراة بتروجيت المقبلة بسبب الإيقاف عقب تعرضه للطرد في مباراة الجونة الأخيرة.

غياب صاحب الـ29 عامًا سيتيح الفرصة لياسر إبراهيم للمشاركة حيث غاب المدافع القادم من صفوف سموحة في يناير الماضي، عن آخر مباراتين بعدما تواجد على مقاعد البدلاء.

- مشاركة استثنائية

ضربة جديدة تعرض لها لاسارتي وهو تأكد غياب لاعب وسط الفريق عمرو السولية بسبب الإصابة حيث يعاني من آلام العضلة الأمامية.

غياب السولية والذي استطاع أن يسجل ثلاثة أهداف هذا الموسم، سيجعل لاسارتي يعتمد على هشام محمد وحمدي فتحي في وسط الملعب في مشاركة ستكون استثنائية للثنائي.

ولم يعتمد لاسارتي على الثنائي حمدي فتحي وهشام محمد معًا في مباراة واحدة من قبل حتى الآن.

وقد يكون عند لاسارتي تفكير آخر من خلال الدفع بكريم نيدفيد كبديلاً للسولية حيث سبق وأن شارك صاحب الـ21 عامًا ست مرات في مركز وسط الملعب.

- عودة مروان

منذ عودة جونيور أجايي من الإصابة ومارتن لاسارتي يعتمد على النيجيري بصفة مستمرة في ظل غياب مروان محسن والمهاجم المغربي وليد أزارو.

وبعد عودة مروان محسن من الإصابة بدأ لاسارتي يعتمد على صاحب الـ30 عامًا كورقة بديلة خلال آخر مباراتي أمام الداخلية والجونة.

وبعد نجاح مروان في مباراة الجونة الأخيرة وصناعته لهدف قد يمنحه لاسارتي فرصة الظهور أساسيًا مع حصول أجايي على راحة خاصة أن الفريق يتأهب لمواجهة فيتا كلوب الكونغولي في التاسع من الشهر الجاري ضمن حسابات الجولة الخامسة من دور المجموعات بمسابقة دوري أبطال إفريقيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق