«صلاح» يتعافى من الإصابة وسيشارك فى مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد

الوطن سبورت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
3a70d77890.jpg

07:00 ص | السبت 12 أكتوبر 2019

«صلاح» يتعافى من الإصابة وسيشارك فى مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد

صلاح لاعب ليفربول

أخبار متعلقة

زفّت الصحف الإنجليزية أخباراً سارة لعشاق المصرى محمد صلاح، لاعب نادى ليفربول الإنجليزى، بتأكيد مشاركته بمباراة مانشستر يونايتد فى المواجهة المقرر إقامتها يوم الأحد 20 أكتوبر الجارى، على ملعب «أولد ترافورد»، معقل «الشياطين الحمر»، ضمن منافسات الجولة التاسعة للدورى الإنجليزى، والتى يسعى خلالها «الريدز» لحصد رقم مميز بالفوز فى 18 مباراة متتالية فى البطولة ليعادل رقم مانشستر سيتى القياسى.

وقالت صحيفة «ديلى إكسبريس» البريطانية إن «صلاح» سيشارك فى مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد على الرغم من الإصابة التى تعرض لها الفرعون فى مباراة فريقه أمام ليستر سيتى، ضمن منافسات الدورى الإنجليزى بعد تدخل قوى من حمزة تشودرى، لاعب خط وسط ليستر سيتى، تجاه قدم «صلاح» ليسقط على أثرها أرضاً قبل أن يشكو من عدم قدرته على استكمال المباراة، ودخل مكانه آدم لالانا.

وأضافت الصحيفة الإنجليزية أن «صلاح» تحسن كثيراً خلال عملية التعافى التى يخضع لها منذ عودته من دبى، موضحة أن البرنامج العلاجى الذى يتبعه «مو» جيد للغاية وأن اللاعب سيصبح فى مقدرته خوض مواجهة «الشياطين الحمر» بكامل لياقته إلا لو رغب الألمانى يورجن كلوب، مدرب الفريق، فى اتخاذ قرار آخر، وأضافت الصحيفة أن إدارة النادى ليست قلقة من إصابة «صلاح» بعد التواصل مع أطباء الفريق واطمأنوا منهم على حالة اللاعب وانتظامه فى البرنامج العلاجى، مشيرة إلى أن هناك حالة من الراحة لتعافى «صلاح».

فى سياق آخر، تصدر الفرعون قائمة أفضل الصفقات التى أبرمها «كلوب» عبر تاريخه منذ أن كان مدرباً بالدورى الألمانى «البوندزليجا» وبعد قيادته لليفربول، وفقاً لما ذكرته شبكة «سكاواكا»، المتخصصة فى إحصائيات كرة القدم، حيث قالت إن «صلاح» هو أفضل صفقة فى تاريخ المدرب الألمانى، الذى يحتفل خلال الأيام الحالية بمرور 4 سنوات على توليه القيادة الفنية لليفربول.

c189d03857.jpg

صلاح يتصدر قائمة أفضل الصفقات فى تاريخ «كلوب».. «ديلى إكسبريس»: البرنامج العلاجى للفرعون جيد للغاية 

ووقع الاختيار على «صلاح» بعدما نجح فى الوجود ضمن القائمة المختصرة لأفضل لاعب فى العالم على مدار العامين الماضيين، بالإضافة لاختياره ثالث أفضل لاعب بالعالم فى العام الماضى، ورابع أفضل لاعب بالعالم فى العام الحالى بجائزة «ذا بيست» التى يقدمها الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا»، فضلاً عن أدائه الرائع فى ليفربول تحت قيادة «كلوب»، ما جعل الفرعون يحقق أرقاماً قياسية فى «البريميرليج» ويساعد ليفربول على تحقيق لقب دورى أبطال أوروبا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق