إشادة إعلامية كبيرة بمستوى (الرشيدي) وأصداء كبيرة ومتباينة لاستضافة العراق لخليجي 25

الوطن (عمان) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في خليجي 24

اليمن أول المودعين … و (العنابي) يخشى ضربة جديدة بعد إصابة (حاتم) … وإسماعيل يعدهم بالكأس

الشيباني يعود (سالما) بعد وعكة صحية … والبطولة خالية من الاعتراضات والإحتجاجات حتى الآن

رسالة الدوحة ـ من صالح البارحي وبدر الزدجالي :
تواصلت أمسيات خليجي 24 في دوحة الجميع بحضور الجميع … وازدانت أزقة سوق واقف في قلب العاصمة القطرية الدوحة باللوحات والأهازيج الشعبية لجماهير العرس الخليجي والتي تميز فيها ذلك الاداء الجميل للجماهير العمانية التي أصبحت فاكهة دورات كأس الخليج في كل زمان ومكان … ومعه دخلت منافسات البطولة منحنى صعب للغاية بالنسبة لعدد من الفرق … فيما اقترب بعضها من التواجد بالمربع الذهبي للبطولة وسط تطلعات من المنتخبات في الحصول على اللقب الذي سيضاف إلى مسيرتها في سجلات الذهب ببطولة أبناء الخليج التي ولدت لتبقى وسط دعم كبير من الدول الثماني التي تسعى بأن تكون هذه البطولة ضمن أجندة الفيفا في السنوات القادمة إن شاء الله تعالى نظير المحاولات المتكررة في هذا الشأن .
اليمن يودع
على عكس التوقعات … وعلى عكس العطاءات التي يقدمها الفريق اليمني … فقد ظهر الفريق باهتا للغاية ولم يقدم المأمول منه بعد (9) مشاركات في بطولات كأس الخليج … حيث أكد خروجه من الدور الأول سريعا بعد جولتين فقط خاضها الفريق كانت بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير … فالفريق كان هشا للغاية ولم يقدم أي مستوى يساعده في تجاوز الدور الأول للمرة الأولى في تاريخه … بل إنه عاد لنقطة الصفر التي بدأ بها منافساته في بطولات كأس الخليج وربما أسوأ من البداية التي كان عليها في الكويت بالبطولة السادسة عشر … ففقد تلقى الفريق (9) أهداف في مباراتين … حيث خسر أمام الامارات بثلاثية مبخوت … فيما استسلم مساء أمس الأول لتطلعات قطر وخسر بسداسية نظيفة في مشهد غريب للغاية لم نعتده على أبناء اليمن السعيد … لتكون هذه النتيجة بمثابة تأكيد الخروج المبكر كأول فريق يودع المنافسات دون النظر إلى نتيجة المباراة المتبقية له في البطولة أمام العراق والتي لن تكون نتيجتها ذات أهمية بأي حال من الأحوال حتى لو حقق الانتصار رغم صعوبته بطبيعة الحال .
إشادة اعلامية بمستوى الرشيدي
حظي حارس المتنخب الوطني فايز الرشيدي باهتمام جيد من الجانب الاعلامي بقطر وكذلك إعلام الدول المشاركة في تغطية احداث بطولة خليجي 24 بعد الاداء الجيد الذي ظهر عليه الرشيدي في منافسات هذه البطولة وخاصة في المباراة الاولى التي أنقذ خلالها مرمى المنتخب بشكل كبير امام البحرين وكان هو اللاعب الابرز في ذلك اللقاء وحصل عن جدارة على جائزة افضل لاعب .
وقامت جريدة الراية القطرية بتخصيص صفحة كاملة عن الحارس فايز الرشيدي والذي سيكون لربما ضمن المنافسين على جائزة افضل حارس في البطولة حيث استعرضت التقرير الصحفي عن مشوار الرشيدي وبدايته المثالية والمهام الصعبة ودعم زميله علي الحبسي.
……………………..

حفل تكريم الشخصيات المتميزة
وجه الشيخ حمد بن خليفة بن احمد ال ثاني رئيس اتحاد كأس الخليج العربي الدعوة الى اصحاب السعادة والمعالي رؤساء الاتحادات الخليجية الموجودين بالدوحة لحضور حفل تكريم الشخصيات المتميزة على هامش بطولة خليجي 24 المقامة حاليا بالدوحة ، وذلك بناء على ماجاء في لائحة مسابقات البطولة المادة رقم ( 19 ) ، وسيتواجد برفقة كل رئيس بعثة ثلاثة أعضاء من بعثة كل منتخب .
سيقام الحفل اليوم الاحد في الساعة السابعة والنصف مساء بقاعة الدفنة في فندق شيراتون ، والمعروف ان المنتخبات الثمانية حاضرة في الدوحة للمشاركة في منافسات البطولة بوجود رؤوساء اتحاداتهم او من ينوب عنهم.
والشخصيات المكرمة في هذا الحفل هى: علي بن احمد البوعينين نائب رئيس الاتحاد البحريني وحسين سعيد نجم الكرة العراقية الاسبق و محمد ربيع نجم الكرة العمانية السابق و محمود صوفي نجم الكرة القطرية الراحل وبشار عبد الله نجم الكرة الكويتية السابق.

………………………..

النعاش :
نسعى إلى تحسين الصورة أمام العراق
قال مدرب المنتخب اليمني سامي النعاش بأن لقاءه القادم امام المتنخب العراقي غدا الاثنين مهم من اجل تحسين الصورة في اخر لقاءات المنتخب في خليجي 24 بعد الخسارة في الجولتين الاولى والثانية ونسعى الى تقديم عرض جيد ولن يكون لقاء تحصيل حاصل ، وقال النعاش: “خضنا الدور الأول في مجموعة تضم ثلاثة منتخبات في غاية القوة. خضنا مباراة الأمس أمام المنتخب القطري القوي ونواجه المنتخب العراقي أيضا وعلينا أن نستعد جيدا لهذه المواجهة”.

وعن إمكانية إجراء بعض التغييرات في التشكيلة على اعتبار أنها مباراة “تحصيل حاصل ، أوضح النعاش : بالنسبة لنا المباراة مهمة ولن نخوضها على أنها مباراة مهمة فكل المباريات مهمة بالنسبة لنا وسعينا منذ البداية لتقديم ثلاث مباريات جيدة ، وتحدث النعاش عن أسباب هذا المستوى الضعيف لفريقه وقال إن الأسباب معروفة فالنشاط الكروي متوقف في اليمن , كما أن الفريق يضم العديد من اللاعبين صغار السن. وقال : ما قدمه المنتخب من أداء يعتبر جيدا في هذه الظروف ولكن النتائج بالطبع ليست جيدة على الإطلاق ، وعن تميز الفريق في تصفيات كأس العالم عما هو عليه في البطولة الحالية ، قال النعاش : “بطولة كأس الخليج تشهد مباريات صعبة وقوية بالطبع أمام منتخبات عريقة وكبيرة مثل قطر والإمارات وغيرهما من المنتخبات الكبيرة التي تشارك في البطولة. عناصر الفريق صغيرة في السن ولم تستطع المقاومة.
وقال النعاش إن التوقيت المناسب لظهور حارس المرمى البديل محمد إبراهيم هو المباراة القادمة أمام العراق لأن حراسة المرمى مركز حساس ولابد من اختيار التوقيت المناسب لتغيير الحارس.

……………………………

سانشيز:
الفرصة الأخيرة لنا للتأهل إلى المربع الذهبي
قال سانشيز مدرب المنتخب القطري الاستعداد للقاء الامارات جاء مباشرة بعد اللقاء الاخير امام اليمن بعد ان حصلنا على ثلاثة نقاط وعلينا أن نبدأ من جديد للقاء القادم امام المنتخب الاماراتي وهي الفرصة الوحيدة للتأهل الى الدور الثاني وسوف نسعى جاهدين لتجاوز الإمارات ونحن ندرك صعوبة اللقاء.
واشار اللقاء القادم هو لقاء نهائي بعد أن أنعش أملنا إلى التأهل ونحتاج الى ثلاثة نقاط لتأكيد التأهل وهي فرصة لنا للمضي قدما وأثبت جميع اللاعبين ان لديهم شخصية قوية ودخلوا اللقاء الاخير بعقلية الفوز والمباراة القادمة ستكون مختلفة وهي الفرصة الاخيرة ونحن نسعد باختيار لاعبينا كافضل اللاعبين اسيا ونحتاج الى اتخاذ القرار لمشاركتهم فالحفل ونحن في حاجه لهم للتواجد مع المنتخب.
واضاف نحن نحتاج إلى تقارير طبية للوقوف على جاهزية اللاعبين بعد الاصابات التي لحقت لعدد منهم في اللقاء الاخير ولدي يومين حتى اقرر لتحديد التشكيلة الاساسية وكان علينا ان نسجل اكبر غلة من الاهداف ونجحنا في ذلك وهذا بدوره سيخدمنا في اللقاء القادم امام الامارات وهذا يقلل علينا بعض الضغوطات ولكن علينا التركيز على الفوز في اللقاء القادم ونأمل مساندة الجماهير في اللقاء القادم ونحن نقدم لهم الشكر على الدعم الجماهيري في اللقاءات السابقة.

…………………………..

مارفيك:
اللقاء القادم صعب جدا ونلعب بفرصة واحدة
قال مدرب الامارات مارفيك لدينا يومين من أجل التجهيز والاعداد لمباراة صعبة امام المنتخب القطري بعد ان خضنا لقاء قويا امام العراق ونحن نعترف بان المنتخب القطري من المنتخبات الجيدة وهو منتخب بدأ الاعداد له منذ فترة طويلة على عكس المتنخب الاماراتي وهو مشروع بدأ منذ اشهر والتحضير للقاء القادم بدأ بعد المباراة الاخيرة امام العراق ولا يمكن التدرب بسبب عدم وجود الوقت الكافة لدينا منتخب متميز ونعرف ما علينا القيام به.وأشار بانه لدينا فرصة واحدة في اللقاء القادم وهو تحقيق نتيجة الفوز ولدى لاعبينا مستقبل كبير وواعد وهناك عدد من اللاعبين الواعدين وهذا المتنخب لديه مستقبل واعد وفي تطور مستمر ويحتاجون الى الوقت فقط
واضاف: التحضير المعنوي مهم جدا وهذا ظهر في اللقاء الاخير امام العراق وفي الشوط الثاني اظهرنا امكانياتنا الحقيقية ولو بدأنا مباراة الامس مثل ما بدأنا في الشوط الثاني لكانت النتيجة مغايرة ومن الجيدة ان تكون لديك مساندة جماهيرية وتعودنا اللعب في هذه النسخة بدون جماهير واتمنى ان يمتليء الاستاد ومن المؤسف ان تلعب بدون جماهير تساند المنتخب.

……………………………

مدير عبد ربه لاعب اليمن :
واجهنا فريقا قويا ونقص الخبرة السبب
أكد لاعب المنتخب اليمني الأول لكرة القدم مدير عبد ربه حزنه الشديد بسبب الخسارة الثقيلة التي تعرض لها منتخب بلاده بسداسية نظيفة امام المنتخب القطري في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى من بطولة خليجي 24 ،مشيرا الى ان الفريق حاول واجتهد لكن لم يحالفه التوفيق وقال عبد ربه في تصريحات صحفية بعد المباراة :”المنتخب القطري قوي وبطل آسيا ،وخطوطه الثلاث متقاربة جدا واستحق الفوز امامنا بعدما سيطر تماما علي مجريات اللقاء واستغل الفرص جيدا امام مرمانا ،وأوضح عبد ربه قائلا : نعتذر لجماهيرنا على الخسارة الثانية ،ولكن الفريق يحاول ويجتهد ،ولاول مرة عناصر كثيرة من الفرق تشارك في بطولة كأس الخليج وافتقدوا عنصر الخبرة لكن مستوانا في تطور ونعد بان نقدم المزيد في المرحلة القادمة .

………………………………..

كاتانيتش : هناك من يعمل ضدي ولا أخشى الطرد
قال مدرب المنتخب العراقي كاتانيتش ان الامور تسير بسرعة بعد ان كنت امس الاول في مؤتمر صحفي واليوم في مؤتمر اخر نحن تأهلنا وهو امر مهم لي لان المنتخب اليمني لايبدو بتلك السهولة التي تشاهدونها على الملعب ونحتاج الى التركيز بنسبة 100 % وهو منتخب يسعى الى رد الاعتبار ويملك المنتخب اليمني لاعبين جيدين وقد اثبتوا ذلك في التصفيات الاسيوية واللقاءات السابقة.
واضاف بما يخص اللاعب حسين انه بعد تعرضه للكسر لم يتدرب مع ناديه وليس لدينا فرصة لالحاقه مع المنتخب العراقي فيما تبقى من لقاءات وحتى وان سمح لنا النادي ان يكون ضمن المنتخب اما بخصوص اللاعب همام طارق لا أعرف ان كان بالامكان الالتحاق بالمنتخب لدينا سبعة عشر لاعبا وليس لدينا الوقت حتى للتدريب ولا أظن اننا نحتاج الى اي تعزيز اخر وهناك اصابة اللاعب سعد وسنؤكد مشاركته قبل المباراة القادمة.
واكد سوف اضع في التشكيلة الاساسية اللاعبين الجاهزين وهذه الدورة مهمة لنا وجئنا بعد المشاركة في التصفيات ولعبنا امام قطر بطل اسيا ويعتبر افضل متنخب في اسيا وعلي ان اعطي قسطا من الراحة للاعبين بعد نهاية الدور الاول.
وحول تسريب التشكيلة للمباراة السابقة قال كاتانتش ليس لدي اي اجابة وهناك من تصرف بغباء وانا لا اهتم بذلك وهذا تصرف ليس احترافيا وليس بامكاني تغيير ذلك بمفردي وان كان هناك من يعمل ضدي ولا اخشى ان اطرد من المنتخب العراقي ولا ابالي في ذلك وهناك العديد من الصحفيين يسألون اللاعبين لعدم استدعائهم وليس لدي فيس بوك ولا هاتف جوال واشعر بهدوء وسلام .

……………………………………

مصعب خضر:
بدأنا الإعداد للقاء القادم أمام الإمارات
أكد لاعب المنتخب القطري مصعب خضر : بدأنا الاعداد للقاء القادم امام المنتخب الامارات ونعلم مدى اهمية اللقاء وصعوبته ويجب علينا تطبيق اسلوب المدرب والفوز من اجل تحديد مصيرنا بالتواجد في المربع الذهبي وجميع اللاعبين جاهزين رغم ضغط المباريات في هذه البطولة وكذلك المشاركات السابقة في التصفيات الاسيوية ونأمل تقديم لقاء جيد امام الامارات وتحقيق نتيجة الفوز.

……………………………….

محمد قاسم:
نسعى للوصول إلى النقطة رقم 9
قال لاعب المنتخب العراقي محمد قاسم خلال المؤتمر الصحفي باننا نحمد الله على التأهل الى الدور الثاني من منافسات البطولة ولكن نسعى الى تكملة تحقيق نتيجة الفوز في اللقاء الاخير امام المنتخب اليمني والوصول الى النقطة التاسعة واللقاء القادم ليس تحصيل حاصل كما يؤكد البعض ولكن يجب أن نخرج بنتيجة الفوز.

…………………………….

عبدالواسع المطري :
تأثرنا نفسيا ونسعى لتحسين الصورة
وأكد اللاعب اليمني عبدالواسع المطري بأن اللاعبين تأثروا نفسيا بعد الخسارتين ولكن سيعملون على تقديم عرض جيد في اللقاء القادم وتحسين الصورة اللقاء القادم امام العراق فرصة اخيرة لحفظ ماء الوجه والظهور بشكل افضل وجميع اللاعبين سيسعون للظهور بالمستوى الجيد في اللقاء الاخير.

………………………………

مفتتحو التسجيل في بطولات كأس الخليج
رغم مرور أكثر من 49 سنة على انطلاقة بطولات كأس الخليج من مملكة البحرين الشقيقة ، إلا أن التاريخ لا زال يحفظ عن ظهر قلب الاسماء التي كانت لها الأولوية في أبرز الأحداث بالبطولات الـ (24) حتى الآن ، ومن بين هذه الأحداث اللاعبون الذين يفتتحون التسجيل في كل بطولة ، حيث سنعرج على هؤلاء اللاعبين الذين سجلوا أسماءهم بأحرف من ذهب في أهم بطولة عربية على الإطلاق لا زالت تحتفظ بصيتها وهيبتها رغم مرور السنين .
ويبرز البحريني أحمد سالمين في مقدمة هؤلاء اللاعبين حيث أنه أول من سجل هدفا في بطولات كأس الخليج وكان ذلك في لقاء البطولة الأولى باللقاء الذي جمع بين البحرين وقطر على ساحة ملعب مدينة عيسى عند الدقيقة (14) من عمر المباراة ، أما النجم الكويتي جاسم يعقوب فهو صاحب أول هدف في خليجي (2) في لقاء السعودية والكويت بالرياض ، وحافظ جاسم يعقوب على اسمه في أن يكون اللاعب الذي سجل أول هدف في خليجي (3) بالكويت ، وفي خليجي (4) كان اللاعب سلمان الماس من قطر في لقاء قطر والسعودية ، وفي خليجي 5 اللاعب العراقي حسين سعيد بلقاء العراق والبحرين ، وفي خليجي (6) اللاعب الاماراتي فهد خميس بلقاء الامارات وقطر ، وفي خليجي (7) اللاعب البحريني خليل شويعر في لقاء منتخبنا والبحرين ، وفي خليجي (8) اللاعب فيصل الدخيل من الكويت في لقاء الكويت والسعودية ، وفي خليجي (9) اللاعب فهد الهريفي في لقاء منتخبنا والسعودية في استاد الملك فهد ، وفي خليجي (10) اللاعب وائل سليمان في لقاء البحرين والكويت باستاد الصداقة والسلام بالكويت ، وفي خليجي (11) اللاعب مبارك مصطفى في لقاء منتخبنا وقطر بملعب خليفة الأولمبي ، وفي خليجي (12) عدنان الطلياني في لقاء الامارات وقطر بمدينة زايد ، وفي خليجي (13) فهد المهلل في لقاء منتخبنا والسعودية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ، وفي خليجي (14) عادل محمد لاعب الامارات في لقاء الامارات والبحرين باستاد البحرين الوطني ، وفي خليجي (15) سامي الجابر في لقاء السعودية والكويت باستاد الملك فهد ، وفي خليجي (16) محمد الشلهوب من السعودية في لقاء السعودية والامارات بساحة نادي الكويت ، وفي خليجي (17) سبيت خاطر من الامارات في لقاء الامارات وقطر باستاد جاسم بن حمد ، وفي خليجي (18) اللاعب فوزي بشير في لقاء منتخبنا والامارات بمدينة زايد ، وفي خليجي (19) اللاعب عبدالله عمر من البحرين في لقاء العراق والبحرين بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ، وفي خليجي (20) اللاعب اسامة المولد من السعودية في لقاء السعودية واليمن بملعب 22 مايو في عدن ، وفي خليجي (21) اللاعب خلفان ابراهيم في لقاء قطر والامارات باستاد البحرين الوطني ، وفي خليجي (22) فهد المولد في لقاء قطر والسعودية في ملعب الملك فهد بالرياض ، وفي خليجي (23) اللاعب السعودي سلمان المؤشر في لقاء السعودية والكويت باستاد جابر الدولي ، وفي خليجي (24) اللاعب العراقي محمد قاسم على ساحة استاد خليفه الدولي في مباراة قطر والعراق .

……………………………..
صدى كبير لاستضافة العراق لخليجي 25
لا زال القرار الذي أعلن عنه اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم في الاجتماع العام الذي عقد قبل ايام واعلن خلاله رسميا عن استضافة العراق للنسخة القادمة يسجل صدى كبيرا في أروقة النسخة الحالية لكأس الخليج ولا زال هو الحديث الاكثر تداولا بين الزملاء الاعلاميين وكذلك المسؤولون بالاتحادات الخليجية عن امكانية استضافة العراق لهذا الحدث الكبير الذي لم تحظ باستضافته سوى في النسخة الخامسة.من جانبها ، واصلت وسائل الاعلام الخليجية تناقل الخبر من جانب آخر وهو عن مدى امكانية العراق لاستضافة هذه البطولة ومدى جاهزيتها والجوانب الأمنية وغيرها من المحاور في ظل الاوضاع الامنية التي تمر بها العراق حاليا الا ان هناك اصرارا كبيرا من الاتحاد العراقي ويرافقه كذلك الاعلام العراقي بان تحظى العراق باستضافة النسخة القادمة وانها ستكون نسخة ناجحة.
وفي تصريح سابق لرئيس الاتحاد العراقي عبدالخالق مسعود قبل اعلان استضافة العراق رسميا مع توافر الاشتراطات الاساسية لهذه الاستضافة قال : العراق جاهزة لاستضافة هذه البطولة وبالتحديد في مدينة البصرة التي تعد جاهزة لاستضافة الحدث من حيث توافر ملعبين للبطولة وكذلك توافر الفنادق وهناك ايضا خيار اخر تم وضعه في حال عدم امكانية استضافة البصرة واكد الشعب العراقي سعيد بهذه الاستضافة وقدم خلالها شكره الى الاتحادات الخليجية على الدعم الكبير لاستضافة العراق للنسخة القادمة مع الدعم الكبير منهم في انجاح الاستضافة في النسخة القادمة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق