بالفيديو.. حارس مرمى يجهش بالبكاء بعد حفاظه على عذرية شباكه في مباراة تاريخية!

المرصد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبورت المرصد_روسيا اليوم: احتفل حارس مرمى وست هام يونايتد، ديفيد مارتن، بظهوره الأول مع فريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وهو في سن 33 عاما، بشكل مثالي ومثير للعواطف.

وحافظ الحارس المخضرم على نظافة شباكه، وساهم بذلك في تحقيق فوز مفاجئ وثمين على فريق تشيلسي، في عقر داره، بهدف وحيد، في اللقاء الذي جمعهما اليوم السبت، ضمن الجولة الرابعة عشرة من “البريمير ليغ”.

وأجهش مارتن بالبكاء بعد انتهاء المباراة، وذهب إلى الشباك والدموع تنهمر من عينيه قبل أن يعود إلى الملعب وينزل على الأرض ويدخل في نوبة بكاء ليحضر زملاؤه للاحتفال معه والإشادة بأدائه خلال المباراة.

وانتظر ديفيد مارتن وقتا طويلا للمشاركة أساسيا مع وست هام يونايتد، وجاء ذلك بعد إصابة الحارس الأساسي البولندي لوكاس فابيانسكي، ليخوض مباراته الأولى في “البريمير ليغ”.

أخبار ذات صلة

0 تعليق