الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بذكرى تعريب قيادة الجيش

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني برقيات تهنئة من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين بمناسبة الذكرى الثالثة والستين لتعريب قيادة الجيش العربي، التي تصادف غدا الجمعة، الأول من آذار، عبر فيها مرسلوها عن فخرهم واعتزازهم بهذه المناسبة الوطنية.

كما تلقى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، برقيات تهنئة مماثلة بهذه المناسبة.

واستذكر مرسلو البرقيات القرار التاريخي الذي اتخذه المغفور له بإذن الله، جلالة الملك الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، بتعريب قيادة الجيش العربي، ليكون جيشا أردنيا عربيا خالصا، معربين عن تقديرهم للجهود الخيرة والمباركة التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني من أجل إيلاء قواتنا المسلحة والأجهزة الأمنية كل رعاية واهتمام لتبقى كما هو عهدها حامي الحمى ودرع الوطن وسياجه المنيع.

وأكدوا على أن قرار تعريب قيادة الجيش كان بداية الانطلاقة القوية للجيش العربي المستند لرسالة الثورة العربية الكبرى وقيمها وأهدافها النبيلة، فكان القرار نقطة مضيئة وعلامة بارزة جسدت كل التطلعات في تحرير الإرادة الوطنية.

وأشادوا بالإنجازات التي حققتها القوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي منذ تعريب قيادته، وبالمكانة الكبيرة التي تحققت في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يحرص على تعزيز مسيرة بناء وتحديث القوات المسلحة الأردنية الباسلة حتى أصبحت في مصاف الجيوش المتقدمة إعدادا وتسليحا وتدريبا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق