شركات السياحة تلزم أعضاءها بمنع ظاهرة حرق الأسعار

جريدة الأسبوع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أصدر مجلس إدارة غرفة شركات السياحة قرارا بإلزام كافة الشركات بمنع ظاهرة سياسة حرق الأسعار المرتبطة بالسياحة المستجلبة، مؤكدة أنه يمنع بيع البرامج السياحية بأقل من سعر التكلفة.

وبحسب بيان، يأتي ذلك حرصًا من الغرفة علي استقرار سوق السياحة الوافدة بما يضمن جودة المنتج السياحي المقدم للعملاء، وفي إطار جهود الغرفة لضبط السوق السياحي الخاص بالسياحة الوافدة حتي يكون سعر البرنامج السياحي متناسب مع أهمية المقصد السياحي المصري ومع انتشار ظاهرة حرق الأسعار التي تؤثر بشكل مباشر علي الدخل القومي كما تنال من سمعة السياحة المصرية وحرصًا من الغرفة علي مصالح الشركات الجادة والملتزمة والتي تتأثر بشكل مباشر من ظاهرة حرق الأسعار ويجعلها خارج المنافسة بشكل غير متكافئ.

وناشدت الغرفة كافة الشركات العاملة بالسياحة المستجلبة الالتزام بالقرار حتي لا تقع الشركة تحت طائلة القانون مما يستوجب توقيع الجزاءات المنصوص عليها، حيث إنه في حال ثبوت المخالفة سيعرض الشركة للمساءلة القانونية.

ومن منطلق حرص الغرفة علي تفعيل القرار وسعيها للحد من مثل هذه السلبيات التي تؤثر علي سمعة القطاع السياحي، فقد طلبت الغرفة في حالة وجود اي شكوي ضد شركات قامت بحرق أسعار البرامج السياحية، موافاة الغرفة فورا حيث ستقوم الغرفة باستدعاء الشركة للتحقيق معها وإلزامها بتعديل سعر البرنامج المبلغ عنه كما أهابت الغرفة الشركات الشاكية مراعاة تحري الدقة قبل إخطار الغرفة لتجنب الإساءة لشركة زميلة دون سند أو دليل حيث ستتخذ الغرفة أيضًا إجراءاتها في حالة ثبوت عدم جدية الشكوي.

وتأتي هذه الخطوة في إطار حزمة من الإجراءات التي يسعي إليها مجلس إدارة الغرفة للارتقاء بالمنتج السياحي المصري ولضبط السوق بالتعاون مع وزارة السياحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق