مستشار قائد الجيش الايراني: الشعب يرفض المساومة مع اميركا

النشرة (لبنان) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اعلن مستشار القائد العام للجيش الایراني العميد ​فرزاد اسماعيلي​ ان "​اميركا​ الظالمة تسعى دوما باية وسيلة لضرب ​الجمهورية​ الاسلامية واضعاف حقوق الشعب ومن هنا فان الشعب ال​ايران​ي لن يقبل ابدا المساومة مع اميركا"، مشيراً إلى أن "اغتيال 17 الف شخص بينهم رموز ​الثورة الاسلامية​ وزعزعة الامن في مختلف مناطق ايران الاسلامية عقب انتصار الثورة الاسلاامية ودعم صدام في عدوانه على ايران والحظر الاقتصادي المجحف، تعد من اهم جرائم اميركا ضد الثورة الاسلامية".

ولفت إلى أن "​حسني مبارك​ و​معمر القذافي​ وصدام هم اشخاص وصلوا الى سدة الحكم بتدخل الاميركيين ولكنهم ازيحوا من الحكم بعد فترة بيد الاميركيين انفسهم ولذا فان المساومة مع مثل هذا الشيطان غير مقبول"، موضحاً أن "اميركا المجرمة لديها قواعدة عسكرية في 100 بلد ب​العالم​ بعضها على تخوم ايران"، مؤكدا ان "الشعب الايراني ورغم انه ليس من دعاة الحرب فانه لن يتوانى في مواجهة اطماع الشيطان الاكبر".

أخبار ذات صلة

0 تعليق