خطط شيطانية.. جدة تبيع أحفادها لسمسار أعضاء بشرية بأحد الدول العربية

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهد حى المعادى في العاصمة المصرية القاهرة واقعة مروعة، خرجت عن نطاق الإنسانية، حيث أقدمت جدة وأبناؤها على بيع أطفال ابنتها لسمسار أعضاء بشرية مقابل حفنة من الأموال.

القصة المروعة بدأت بورود الفكرة للجدة " نادية عبد الرحمن" والتي تمر بضائقة مالية ، حيث أقدمت على بيع الأطفال مقابل مبلغ مالى كبير.

، وردت فى خاطرة الجدة فكرة خطف الأطفال ومن ثم بيعهم للسماسرة، إلا أنها أدركت خطورة تلك الخطوة بخطف الأطفال من الطرق نظرا لكبر سنها ونسبة فشلها فى خطف الأطفال والتعامل معهم.

وقد حاولت الجد إقناع أبنائها بفكرتها، بإغرائهم بالأموال والعائد الكبير الذى سيجنوه جراء تلك الواقعة، حيث اقتنع الأبناء "محمود حسن" عامل ، و"على حسن" عامل، بفكرة الأم، وقررا خطف أطفال شقيقتهما وبيعهما.

وقام الأبناء باستدراج الأطفال "على ومنة"، خلال زيارتهما لجدتهما،  وذهبا لأحد السماسرة بحى المعادى وطلبا منه إيجاد وسيلة لبيع الأطفال مقابل 40 ألف للطفلة، و30 ألف للطفل، إلا أن السمسار قرر استدراجهم وقام بإبلاغ قوات الأمن التى قامت بدورها بالقبض على المتهمين وإحالتهم للنيابة.

واستمعت النيابة العامة لأقوال محمود معوض "سمسار"، حول الواقعة، قائلا: "أنا ساكن بجوار مغسلة شغال فيها، المتهم محمود حسن، ولما روحت أغسل العربية وجدت محمود ومعاه الطفل " على "، وبيقولى شوف لنا حد يشترى الطفل ده، أنا افتكرته بيهزر، قلتله أنا عندى كمان اللى يقطعه، فقالى إنه كمان معاه بنت،  فقولتله الناس اللى هتشترى تليفونتها مغلقة دلوقتى، فقالى البنت بـ 50 ألف والواد بـ 30 ألف".

من جانبها قالت المتهمة نادية عبد الرحمن، " أنا غلطانة بس أنا سمعت من كذا حد إن تجارة الأطفال بتكسب فلوس كتير، وأنا وأولادى كان حالاتنا صعبة، وخوفت أخطف أطفال من بره نتفضح، فعيال بنتى زغللوا عينى وقررنا نبيعهم عشان نعرف نعيش".

 من جانبه اعترف المتهم محمود حسن بتهمته قائلا :" أنا مكانش معاية فلوس ولما أمى قالتلى على فكرة الأطفال الشيطان لعب فى دماغى وقررت أتفق معاها ونبيع أطفال أختى ونكسب من وراهم، وكنا هنبعهم لحد يراعهم مش يقتلهم".

وقضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، بمعاقبة 3 متهمين بعرض أطفال شقيقتهم للبيع لسمسار أعضاء بشرية بالمعادى، بالسجن المشدد 6 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه.

وصدر الحكم برئاسة المستشار السيد البدوى، وعضوية المستشارين محمد أحمد الجندى، وعلى مختار على، وأمانة سر محمد فريد وأيمن عبد اللطيف.

أخبار ذات صلة

0 تعليق