مسئولة أوروبية تزور أحد أكثر المناطق تضررا من السيول في الخرطوم

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

01:23 ص الأحد 01 سبتمبر 2019

الخرطوم- أ ش أ:

زارت نائبة سفير الاتحاد الأوروبي في السودان نادية ليختنبرغر منطقة "ود رملي"، في الخرطوم، التي تأثرت بشدة بالفيضانات.

وقالت بعثة الاتحاد الأوروبي في الخرطوم - في بيان مساء السبت​- إن المفوضية الأوروبية للمساعدة الإنسانية تدعم مختلف البرامج الجارية في السودان لمواجهة حالات الطوارئ.

وأشارت إلى أن الفيضانات أضرت 32 ألف شخص في "ود رملي"، واضطرتهم لمغادرة المنطقة، موضحة أن 5 آلاف منهم "يعيشون الآن في معسكر قريب في ظروف صعبة للغاية".

وتعد "ود رملي" أحد أمثر المناطق تضررا من السيول والفيضانات في الخرطوم.

وأوضحت أن حوالي 3000 أسرة في جنوب دارفور، على وشك الحصول على مأوى بتمويل من المفوضية الأوروبية للمساعدة الإنسانية، من خلال منظمة الهجرة الدولية.

ولفت البيان إلى أنه منذ عام 2011، خصص الاتحاد الأوروبي أكثر من 463 مليون يورو كمساعدة لإنقاذ الأرواح في السودان المتضررين من النزاع والكوارث الطبيعية، وانعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق