قطر تعرض الأموال على وكالات التصنيف العالمية لإصدار تقارير مغلوطة

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت وسائل إعلام قطرية معارضة، أن أمير البلاد تميم بن حمد، عرض أموالا طائلة على وكالات التصنيف العالمية من أجل تقديم تقارير لا تظهر حقيقة ضعف الاقتصاد القطري الأمر الذي سيعرض مؤشرات النمو لعمليات خفض متتالية.

 

وبحسب وسائل إعلام معارضة، بدأ شريف العمادي وزير المالية في التخطيط الجيد لذلك الملف عبر التحدث مع بعض المسئولين داخل وكالات التصنيف من أجل حثهم على عدم ذكر حقيقة ما يعانيه الاقتصاد القطري من تراجع في مؤشرات النمو وانخفاض في معدلات مختلف القطاعات الاقتصادية، بعد تحويل جزء كبير من ميزانية الدولة إلى دفة الإرهاب وتمويل الجماعات المسلحة لشراء السلاح اللازم.

 

وكان الاقتصاد القطري قد تعرض خلال سنوات المقاطعة إلى خسائر تجاوزت مليارات الدولارات الأمر الذي جعل وزير المالية يلجإ إلى انقاذ الموقف عبر الاستعانة  بصندوق الثروة السيادي واستخدام أدوات الدين العام لتوفير السيولة المحلية اللازمة.

 

وعلى الرغم محاولات الدوحة لتغير تقارير وكالات التصنيف الدولية إلا أن وكالة "فيتش" للتصنيف الإئتماني حذرت من زيادة الديون الحكومية بنسبة 63% من الناتج المحلي الإجمالي في 2019 مقارنة بنسبة 59% في 2018، مع ارتفاع حجم الاقتراض الخارجي السيادي.

 

وكشفت وكالة فيتش أن القروض المتعثرة في البنوك القطرية ارتفعت إلى 1.9% من إجمالي القروض في 2018 مقابل 1.6% في 2017 الأمر الذي يكشف حجم المعاناة التي يعيشها المواطن وأصبح لا يستطيع أن يفي بالتزاماته اليومية.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق