اسكندرانية ومعروفة بـ"مينوش".. من هي المصرية نعمت شفيق المرشحة الأبرز لرئاسة بنك انجلترا؟

أهل مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المصدر
أهل مصر

أعلنت هيئة الإذاعة البريطانية "بى بى سى" أن البريطانية من أصل مصرى، مينوش شفيق، هى المرشحة المفضلة للحكومة الحالية لتولي منصب محافظ بنك انجلترا خلفا لـ"مارك كارني" عندما تنتهي ولايته في يناير من العام المقبل، لافتة إلى أنها ستكون بذلك أول محافظ امرأة منذ أكثر من 300 عام، وذلك إذا بقيت الحكومة الحالية في السلطة بعد الانتخابات العامة المزمع إجراؤها في ديسمبر المقبل.

فمن هي نعمت شفيق المعروفة بلقب "مينوش"؟
-نعمت شفيق هي نائب محافظ بنك انجلترا والمسؤولة عن الأسواق والخدمات المصرفية وعضو بنك إنجلترا في لجنة السياسة النقدية، وهي من مواليد عام 1962، وتحمل الجنسيتين البريطانية والأمريكية بجانب المصرية.

-كانت نائب المدير العام لصندوق النقد الدولي، في الفترة من عام 2011 إلى عام 2014. وكانت قد شغلت منصب السكرتير الدائم للمملكة المتحدة لدى وزارة التنمية الدولية (DFID) ابتداء من مارس 2008.

-وهي خبيرة اقتصادية شغلت عددا من المناصب العليا في المنظمات الدولية، ونشرت لها مقالات على نطاق واسع عن العولمة، والأسواق الناشئة والاستثمار الخاص، والتنمية الدولية، والشرق الأوسط وأفريقيا، والبيئة.

-ولدت نعمت شفيق بمدينة الإسكندرية عام 1962، والتحقت بـالمدرسة الأمريكية بالإسكندرية المعروفة باسم "شدس"، وكانت التجربة الأكثر راحة بالنسبة لها.

-تركت عائلتها مصر في الستينيات، وعاشت في الولايات المتحدة عندما كانت طفلة، لتعود بعد ذلك إلى مصر حيث تخرجت من المدرسة الثانوية. وبعد سنة في الجامعة الأمريكية في القاهرة، ذهبت إلى جامعة "ماساتشوستس-أمهرست" حيث أكملت شهادة البكالوريوس في الاقتصاد والسياسة.

-وبعد عامين من العمل على قضايا التنمية في مصر بمكتب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في القاهرة، أكملت درجة الماجستير في الاقتصاد من كلية لندن للاقتصاد تليها دكتوراه في الاقتصاد من كلية سانت أنتوني، جامعة أكسفورد.

-انضمت نعمت شفيق إلى البنك الدولي بعد أكسفورد وشغلت العديد من المناصب ابتداء من قسم الأبحاث حيث عملت على النمذجة والتنبؤ الاقتصادي العالمي ومن ثم في وقت لاحق على القضايا البيئية.

-انتقلت إلى أوروبا الشرقية والشرق الأوسط حيث نشرت عددا من الكتب والمقالات حول المستقبل الاقتصادي في المنطقة، واقتصاديات السلام، وأسواق العمل، والتكامل الإقليمي، وقضايا النوع الاجتماعي.

-أصبحت شفيق أصغر نائب رئيس على الإطلاق بالبنك الدولي في سن 36. وتزعمت تنشيط عمل البنك على القطاع الخاص والبنية التحتية مما أدى إلى تحسن أداء محفظة مشاريع بقيمة 50 بليون دولار.

-وعملت أيضا بفريق الإدارة العليا لمؤسسة التمويل الدولية حيث كانت مسؤولة عن دمج أفضل المشورة في مجال السياسات والاستثمارات الخاصة في قطاع الاتصالات، والنفط والغاز والتعدين، والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

-عينتها وزارة التنمية الدولية السكرتير الدائم لها عام 2008، حيث تمكنت من برنامج المساعدات الثنائية في أكثر من 100 دولة والسياسات المتعددة الأطراف وتمويل الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي والمؤسسات المالية الدولية، ووضع السياسات العامة والبحوث- المسؤولة عن 2400 موظفا و ميزانية 38 مليار جنيه إسترليني (حوالي 60 مليار دولار) 2011-2014. وخلال فترة ولايتها، وصفتها وزارة التنمية الدولية بأنها "زعيمة دولية معترف بها في التنمية".

-وفي عام 2009، حصلت على لقب امرأة العام من منظمة "GG2"، وجوائز القيادة والتنوع الـ11، وهي الجوائز السنوية التي تديرها وسائل إعلام مجموعة آسيا والتسويق.

اقرأ أيضاً: بي بي سي: سيدة مصرية مرشحة بقوة لتولي منصب محافظ بنك إنجلترا

-لديها طفلين وثلاثة أولاد من زوجها الوحيد، وتتحدث الإنجليزية، والعربية، والفرنسية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق