المنظمة الدولية للهجرة تدعو المجتمع الدولي لتلبية احتياجات المهاجرين من القرن الإفريقي

أخبار اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دعت المنظمة الدولية للهجرة، اليوم الجمعة المجتمع الدولي إلى توفير مساعدات إنسانية بقيمة 54 مليون دولار؛ لإنقاذ حياة حوالي 113 ألف مهاجر من الذين تقطعت بهم السبل في البلدان المستهدفة لبرنامج إعادة التوطين وإعادة الإعمار في القرن الإفريقي جيبوتي وإثيوبيا والصومال واليمن.

وأشارت المنظمة في بيان اليوم الجمعة إلى أن الدعوة تهدف إلى إيجاد حلول دائمة موجهة نحو التنمية وتعالج الأسباب الجذرية للهجرة في القرن الإفريقي، كما تدعم الحكومات بأنشطة لبناء القدرات لتلبية الاحتياجات الإنسانية واحتياجات الحماية للمهاجرين، وتدعم البحث في الأسباب الجذرية ومحركات الهجرة في القرن الإفريقي.مضيفة أنه وحتى أكتوبر الماضي كان قد تم تمويل الخطة بحوالي 32% من القيمة المطلوبة.

وقالت المنظمة الدولية إن التقديرات تشير إلى أنه وعلى طول الممر الشرقي للقرن الإفريقي يصل عدد من يدخلون إلى اليمن حتى نهاية العام الجاري حوالي 160 ألف مهاجر، في نفس الوقت الذي يتوقع أن يعود حوالي 130 ألفا من المملكة العربية السعودية خلال الفترة نفسها.

وذكرت أن حوالي 5% من جميع المهاجرين الوافدين إلى اليمن والذين تم تتبعهم في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، هم من الأطفال غير المصحوبين أو المنفصلين عن ذويهم، مشيرة إلى أن النسبة زادت بحوالي 2% عن مثيلتها في نفس الفترة من العام الماضي 2018.


ولفتت إلى أن العديد من المهاجرين في الرحلة المحفوفة بالمخاطر إلى اليمن وعبرها يتعرضون للاستغلال والإيذاء وهم يحاولون الوصول إلى دول مجلس التعاون الخليجي؛ بحثا عن الفرص الاقتصادية.

من جهته، قال المدير الإقليمي للمنظمة الدولية للهجرة للقرن الإفريقي محمد عبديكير، إن المهاجرين غالبا ما يكونوا من الشباب وفي كثير من الحالات من الأطفال الذين لايدركون المخاطر في الطريق إلى اليمن، بما في ذلك التعرض للحرارة الشديدة ومواجهة الصراع والعنف، إضافة إلى الوقوع فريسة للمتاجرين بالبشر، داعيا إلى أن تظل تلبية الاحتياجات الإنسانية لهؤلاء أولوية للمجتمع الدولي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق