14 عاما على تفجيرات عمان - فيديو

رؤيا الأخباري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أربعة عشر عاما وكلما حل تاريخ التاسع من تشرين الثاني يرتشف الأردنيون ألما لم ولن ينسوه.

ستون شهيدا ومئتي إصابة كانوا ضحايا الإرهاب الذي طال بغدره وجُبنه حدود المملكة، وتمكن من استهداف ثلاثة فنادق في عمان بثلاثة تفجيرات جبانة جعلت من ذاك الأربعاء أسودا.

أكثر التفجيرات إيلاما كان ذلك الذي وقع في فندق راديسون ساس عندما حوّل الإرهابيون فرح العروسين أشرف دعاس ونادية العلمي إلى ترح.


اقرأ أيضاً : في الذكرى الـ (14) لتفجيرات عمان : الأردن يتبنى استراتيجيات شاملة في مكافحة الارهاب- فيديو


الأردن بقيادته الحكيمة يقف عصيا في وجه الإرهاب، وما زال الأردنيون أقوى، وما زال وطن بحجم الورد يقهر بشوكته كل يد جبانة تمتد إليه بسوء.

الأردن تعرض لعدد من الهجمات الإرهابية ما زادته إلا قوة وإصرارا على مكافحة الإرهاب في الداخل والخارج.

المزيد في التقرير التالي:

أخبار ذات صلة

0 تعليق