البندقية تغرق.. فيضانات غير مسبوقة تدمر المدينة التاريخية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد عمدة مدينة البندقية الإيطالية، لويجي بروجنارو، تكبُّد المدينة لخسائر في المرافق العامة بمئات الملايين، بعد الفيضانات "المروعة" التي ضربت المدينة، ملقيًا باللوم فيها على تغير المناخ، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقال عمدة المدينة لويجي بروجنارو إن الفيضانات كانت "نتيجة لتغير المناخ" وحذر من حدوث أضرار جسيمة بعد أن بلغت الفيضانات ذروتها بارتفاع لحوالي 6 أمتار، وذلك للمرة الثانية منذ العام 1966.

وعبَّر سكان البندقية عن غضبهم، بسبب الفساد الذي تسبب في تأخر الحماية من الفيضانات عنهم.

من جهته، أوضح رئيس أساقفة فينيسكو موراجليا، خلال مؤتمر صحفي، أن كنيسة القديس مارك التاريخية في المدينة "تعرضت لأضرار لا يمكن إصلاحها، خاصة في القسم السفلي من الفسيفساء والبلاط".

وأوضح أن المياه غمرت الكنيسة وساحة سان مارك المجاورة بأكثر من 3 أقدام، لدرجة تمكن الرجال من السباحة عبرها.

كما تسببت الفيضانات في معاناة السائحين والسكان المحليين، ما اضطرهم الى استعمال القوارب، للعبور بين الشوارع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق