بعد إهانته لأسرة بهلوي.. رد ابن وزوجة شاه إيران على خامنئي: أنتم طائفة مجرمة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

خرج ابن الشاه محمد رضا بهلوي، الذي عزلته ثورة 1979، اليوم الأحد، وزوجته للتعليق على التظاهرات العارمة التي تشهدها البلاد، وذلك بعد أن وصف المرشد الإيراني عائلة بهلوي بالمشؤومة.

وكان خامنئي قد قال إنه "بعد انقضاء يومين على هذه الأحداث، شجّعت كلّ مراكز الشرّ حول العالم هذه الأعمال وعملت ضدّنا، انطلاقًا من العائلة البهلويّة المشؤومة والخبيثة وصولًا إلى الجماعات المنافقة الخبيثة والمجرمة، هؤلاء يقومون بشكل متواصل في الفضاء الافتراضي وفي سائر الأماكن بتشجيع ممارسة أعمال الشرّ هذه".

وقال رضا بهلوي في رسالة صوتية نشرتها قناة "إيران إنترناشونال"إن الاحتجاجات العارمة في إيران عرض رائع للتضامن الوطني في البلاد".

ووجه حديثه إلى الإيرانيين بأن يكونوا على يقين من أن الشخص الفاسد والكذاب الذي أمر بقمعهم سيحاسب أمام الأمة في يوم غير بعيد على جرائمه وسرقة البلاد.

وأضاف أنه اتسعت رقعة حركة الشعب الإيراني، كلما زادت صعوبة قمعهم من قبل الطائفة المجرمة.

كما أعربت زوجة شاه إيران فرح بهلوي في بيان لها عن دعمها لمطالب المحتجين.

وبحسب إذاعة راديو فردا قالت:"أحيي اعتذار المتظاهرين وامتنانهم لملوك بهلوي وأشكر الناس باسمي وباسم وأسرتي. وعلىه (خامنئي) أن يفكر في ما كان سبب احتجاجات الناس في المقام الأول".

وتشهد إيران مظاهرات عارمة مناهضة للحكومة في أكثر من 70 مدينة، بعد أن أعلنت السلطات، يوم الجمعة الماضي، رفع سعر لتر البنزين نحو 3 أضعاف.

ذكرت وكالة فارس الإيرانية أن الاحتجاجات التي اندلعت على مدار اليومين الماضيين شهدت اعمال تخريب ونهب لأكثر من 100 بنك ومتجر.

وبحسب وسائل الإعلام، وصل عدد القتلى في التظاهرات إلى 36 شخصا، واعتقلت السلطات أكثر من 1000 آخرين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق