الأمم المتحدة تشيد بخطوات تنفيذ اتفاق الرياض

مكه 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مكة - عدن، أبين

فيما أشاد المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث بالخطوات التي اتخذت لتنفيذ اتفاق الرياض، بدأت القوات التابعة للحزام الأمني بمحافظة أبين، والقوات التابعة للحكومة الشرعية في مناطق شقرة وقرن الكلاسي عمليات الانسحاب من مواقعها، تنفيذا للمرحلة الثانية في أعقاب تبادل الأسرى، وتوقيع مصفوفة انسحابات عسكرية متبادلة، وعودة القوات المتفق عليها بين الطرفين إلى مواقعها.

وبالتزامن مع ذلك يقدم المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، منسق الإغاثة مارك لوكوك، إحاطتهما أمام مجلس الأمن الدولي غدا بشأن المستجدات في اليمن، بعدما اعتمد مجلس الأمن الدولي بالإجماع قرارا بتمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة غرب اليمن، لمدة 6 أشهر إضافية تنتهي في 15 يوليو المقبل.

وثمن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي خلال لقائه المبعوث الأممي الجهود التي يبذلها غريفيث، الهادفة إلى إحلال السلام وتحقيق الأمن والاستقرار الذي يتطلع إليه الشعب اليمني، والمرتكز على المرجعيات الأساسية الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني، والقرارات الأممية ذات الصلة، وفي مقدمتها القرار رقم 2216.

وأكد على التعاون في تنفيذ بنود اتفاق الحديدة رغم مماطلة الانقلابيين المتكررة، مشددا على أهمية العمل وصولا إلى عودة الأمن والاستقرار لليمن والحفاظ على وحدة أراضيه وأمنه واستقراره، لافتا إلى أهمية دعم دول التحالف بقيادة السعودية والدول الشقيقة والصديقة لتعزيز تلك الجهود الحميدة.

ميدانيا، سيطرت قوات الجيش الوطني على تلال استراتيجية جديدة في منطقة آل ثابت بمديرية قطابر بمحافظة صعدة المعقل الرئيس للحوثي. وأكد قائد لواء صقور اليمن العميد أحمد القطريفي إن قوات اللواء سيطرت على تلة «الربع» وبعض التلال المطلة على «وادي جلال» المحاذي لسوق آل ثابت بعد دحر ميليشيات الحوثي وإسقاط العشرات من عناصرها بين قتيل جريح.

وأشار إلى أن المعارك أسفرت عن مقتل خمسة حوثيين بينهم قيادي ميداني يكنى بـ»أبوعلي»، فيما لاذ آخرون بالفرار، تاركين عددا من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والكثير من الذخائر.

ولقي القيادي الحوثي البارز صالح شهارة مصرعه مع عدد من مرافقيه في عملية نوعية للقوات المشتركة. وأكد الإعلام العسكري أن أفرادا من وحدة المهام الخاصة تمكنوا من اختراق مواقع الميليشيات الحوثية بجبهة البرح، ونفذوا كمينا محكما لقائد قطاع البرح للميليشيات الحوثية المدعو صالح شهارة.

مشاهدات يمنية

  • اللجنة الاقتصادية تقول إن الميليشيات الحوثية تصطنع أزمة وقود في المناطق الخاضعة لها تعزيزا للسوق السوداء التي تديرها وتستفيد منها لإثراء قياداتها وتمويل نشاطها العسكري.
  • استمرار انقطاع شبكات الانترنت لليوم السادس على التوالي في اليمن.
  • ميليشيات الحوثي تشن حملة جبايات باسم يوم الشهيد بمناطق سيطرتها.
  • المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: قرابة 24 مليون يمني بحاجة للمساعدات الإنسانية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق